إيران تشيّع شهداء الهجوم الإرهابي في الأهواز

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 24 سبتمبر 2018 - 2:30 مساءً
إيران تشيّع شهداء الهجوم الإرهابي في الأهواز

بدأت مراسم تشييع شهداء الهجوم الإرهابي في الأهواز، حيث شاركت فيها شخصيات إيرانية رفيعة المستوى وشيوخ العشائر العربية في التشييع.

وقد أكد أمين مجمّع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي في مراسم التشييع إن “خوزستان وإيران موحدتان وستبقيان إلى جانب بعضهما البعض دائماً”، مضيفا ان “أبناء خوزستان سيبقون في طليعة المدافعين عن إيران وثورتها”.

وأكد أن “على أعداء إيران أن يدركوا أنهم لن يتمكنوا من زعزعة أمنها واستقراره”، مشدداً على أن “إيران اليوم هي أكثر اقتداراً وأمناً”.

وقال رضائي إننا “نطالب بملاحقة الزمرة الإرهابية التي نفذت الهجوم وسوقها للعدالة”.

بدوره، أكد نائب قائد الحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي في مراسم التشييع “أننا نعلم أين يقع مركز التخطيط لهذه المؤامرات”، وأن “الجماهير اليوم تؤكد أن ثمار دماء شهدائنا هي الوحدة والتعاون”.

من جهته، أشار وزير الأمن الإيراني محمود علوي في كلمة له إلى أن “أبناء إيران لن يسكتوا أمام الجريمة التي لم تستثنِ الأطفال والنساء”، كاشفاً عن اعتقال عدد من المتورطين في الهجوم.

وقال إن “الحضور اليوم يجسّد الوحدة بين أبناء الشعب الإيراني”.

وأعلن مجلس الوزراء الايرانيّ الحداد العامّ في البلاد على شهداء الهجوم الارهابيّ في الأهواز اليوم الإثنين، مطالبا كلّ دول الجوار بالتصدّي للتنظيمات الإرهابية التي ساهمت في ارتكاب هذه الجريمة من خلال اتّخاذ اجراءات صريحة وحازمة.

وكان نائب قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلام توعد زعماء أمريكا وكيان العدو الصهيوني بأن عليهم أن يتوقعوا ردا إيرانيا مدمرا”، قائلاً: “رأيتم انتقامنا من قبل، سترون أن ردنا سيكون ساحقا ومدمرا وستندمون على فعلتكم”، حسبما نقلت “رويترز”.

الرئيس الإيرانيّ حسن روحاني أكد أمس الأحد أنّ الجماعة التي تقف وراء هجوم الأهواز تلقّت دعماً مالياً وعسكرياً من دول خليجية.

وفي كلمة له قبيل مغادرته للمشاركة في أعمال الجمعية العامّة للأمم المتحدة في نيويورك، شدّد روحاني على أن واشنطن توفر موارد لدول الخليج لارتكاب مثل هذه الجرائم.

ونُفّذ هجوم إرهابي مسلح السبت الماضي 22 استهدف العرض العسكري في مدينة الأهواز غرب إيران، ما أسفر عن استشهاد عشرات الشهداء والجرحى من المدنيين والعسكريين.

منفذو الاعتداء شنّوا هجومهم بالسلاح بعد عجزهم عن دخول العرض العسكريِّ، واشتبكوا مع القوات الأمنية لمدة عشر دقائق متواصلة، تمكنت خلاله من قتل الارهابيين الأربعة المسؤولين عن الهجوم.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.