تفاصيل نشر منظومات التشويش الروسية في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 29 سبتمبر 2018 - 2:53 مساءً
تفاصيل نشر منظومات التشويش الروسية في سوريا

تحدّث مسؤول في شركة “تقنيات الراديو الالكترونية” الروسية عن بعض التفاصيل لنشر منظومات “كراسوخا” الروسية للتشويش في سوريا.

وقال فلاديمير ميخييف، مستشار النائب الأول للمدير العام للشركة التي تقوم بصناعة هذه الأنظمة، في حديث لوكالة “تاس”، إنه “ستضاف إلى الأنظمة العادية للتشويش أنظمة قادرة على التشويش على أسلحة عالية الدقة، أي القنابل والصواريخ الموجهة التي قد تستخدمها إسرائيل، التي قد أعلنت أنها ستواصل عملياتها في المنطقة”.

وأضاف ميخييف أنه “سيتم توريد أنظمة ووسائل إضافية تعطل كافة أنظمة التحكم بالطيران ومجموعات السفن. وهي أنظمة للتشويش على الاتصالات بترددات على الموجات القصيرة والتردد العالي جداً”.

وأشار إلى أنه سيتم تعزيز وسائل التشويش الإلكتروني في سوريا خلال الأسابيع المقبلة. وقال إن “القرار قد اتخذ بالتأكيد، وأعلن عنه الوزير. وأعتقد بأنه في ذات المواعيد التي تم تحديدها لتعزيز مجموعة الدفاعات الجوية، سيتم نشر أنظمة التشويش الإلكتروني في المواقع الجديدة”.

وأكد ميخييف أن أنظمة التشويش ستكون متكاملة بمنظومة الدفاع الجوي بشكل كامل. وأوضح أن “المنظمة التقليدية للدفاع الجوي تشمل الاستطلاع بواسطة الرادارات وتقنيات الراديو، ومنظومة لإطلاق صواريخ مضادة للطيران ومنظومة حماية المقاتلات ومنظومة التشويش. وكل هذه الأنظمة للتشويش الإلكتروني التي سيتم توريدها متكاملة مع منظومة الإدارة المؤتمتة لأنظمة الدفاع الجوي”.

وتابع أنه على أساس هذه الأنظمة سيتم إنشاء مجمعات ستحمي مناطق تمركز القوات الروسية سواء من طائرات مسيرة أو طائرات أو صواريخ موجهة.

يذكر أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أعلن عن تعزيز منظومة وسائل التشويش الالكتروني في سوريا عقب كارثة طائرة “إيل 20” الروسية، التي تحمّل موسكو إسرائيل المسؤولية عنها.‎

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.