برلمانيان أوروبيان لآفي دختر: أنتَ مجرم حرب!

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 1:30 مساءً
برلمانيان أوروبيان لآفي دختر: أنتَ مجرم حرب!

قال مراسل صحيفة “إسرائيل اليوم” الصهيونية غدعون ألون إن “عضو الكنيست عن حزب الليكود آفي ديختر تعرض لـ”إهانة” قاسية، خلال زيارة قام بها إلى البرلمان الأوروبي.

وفي التفاصيل، وبعد أن قام ديختر بإلقاء خطابه خلال اللقاء الحواري السنوي بين لجنة الاتحاد الأوروبي في بروكسل ولجنة الخارجية والأمن الصهيونية، صرخ اثنان من أعضاء البرلمان الأوروبي عليه واتهماه بأنه مجرم حرب.

بدورها، قالت عضو البرلمان الأوروبي من البرتغال آنا غوميس “شعور مقزّز ينتابني من استضافة ديختر في البرلمان الأوروبي، لأنه حين كان رئيسا لجهاز “الشاباك”، كان مسؤولًا عن سياسة الاغتيالات والتصفيات الجسدية التي قتل فيها فلسطينيون كثر، دون محاكمات عادلة، في الضفة الغربية وقطاع غزة منذ عام 2001”.

وأضافت أن “ديختر تم اتهامه بارتكاب جرائم حرب في داخل الولايات المتحدة ذاتها، وقد أوشك على اعتقاله في بريطانيا بسبب جرائمه هذه عام 2007، كما أنه من بادر إلى سن قانون القومية اليهودية العنصري الذي يحوّل العرب داخل “اسرائيل” إلى مواطنين من الدرجة الثانية”.

من جهته، قال عضو آخر في البرلمان الأوروبي الاسباني خواير فراموي إنه “ليس لديه أسئلة يوجهها إلى ديختر، لأن السؤال الوحيد الذي يجب أن يوجه إليه من قبل هيئة المحكمة يتعلق بارتكابه لجرائم حرب”، مضيفًا “هذا الضيف “الإسرائيلي” مجرم حرب، وأصدر بلسانه أوامر وتعليمات بتعذيب الأسرى الفلسطينيين، واتخذ قرارات بقتل نشطاء حماس، وتولى مسؤولية تفجير منازل المدنيين الفلسطينيين، وهو الذي بادر إلى سن قانون القومية القائم على الفصل العنصري”.

وتابع “الحكومة “الإسرائيلية” التي يتبع لها ديختر تمنع أعضاء البرلمان الأوروبي من زيارة قطاع غزة”، مشيرًا الى أنه لا يريد الحديث مع مجرم الحرب ويريد مغادرة القاعة”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.