صفقة بين ’قسد’ و’داعش’ للإفراج عن أمركيين

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 4:14 مساءً
صفقة بين ’قسد’ و’داعش’ للإفراج عن أمركيين

كشفت مواقع إعلامية تابعة للمجموعات المسلحة ان تنظيم “داعش” الإرهابي أفرج عن 7 جنود أمريكيين، بموجب صفقة ابرمها مع “قوات سوريا الديمقراطية – قسد” المتحالفة مع “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة.

وذكرت المواقع ان المفاوضات بين “قسد” و”داعش” بدأت منذ 28 أيلول/سبتمبر، إثر تدخل عناصر محلية للوساطة من أجل الإفراج عن الجنود الأمريكيين. وقد طلب “داعش” من “قسد” الإنسحاب من “بئر أزرق” النفطي وعدد من الحقول الأخرى، والسماح بإدخال أغذية ومستلزمات طبية إلى بلدة الشعفة، مقابل إطلاق سراح الجنود الأمريكيين، وفق المصادر خاصة بالمواقع.

وشددت المصادر على أن “قسد” انسحبت بالفعل من الحقول النفطية المعنية، واستلمت الجنود الأمريكيين المحتجزين لدى “داعش”، بموجب الصفقة بين الطرفين، فيما لم يتم بعد إدخال الأغذية والمستلزمات الطبية، للبلدة المذكورة.

وكان “داعش” قد أسر سبعة جنود أمريكيين، خلال اشتباكات مع عناصر مع “قسد” في أيلول/سبتمبر الماضي بمحافظة دير الزور، خلال هجمات شنت على حقلي “العمر” و”التنك” النفطيين، معسكر في بلدة هجين.

إلى ذلك، أكدت مصادر لتنسيقيات المجموعات المسلحة، إن قيادة “التحالف الدولي” و”قسد” عقدا اجتماعاً في حقل “العمر” النفطي، الأحد الماضي، لمناقشة وتقييم العملية العسكرية على مواقع “داعش” على محاور “هجين والباغوز”.

وتخوض “قسد” و”التحالف الدولي” عمليات عسكرية منذ أيام، على آخر معاقل التنظيم في تلك المناطق شرقي دير الزور، إلا أنها ورغم تحقيقها بعض التقدم في الأيام الأولى من الحملة، إلا أن التنظيم استطاع تنفيذ هجمات معاكسة واستعاد السيطرة عليها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.