“وول ستريت جورنال”: على أمريكا التحضير لردود قاسم سليماني لا مراقبة تصريحات روحاني

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 4:35 مساءً
“وول ستريت جورنال”: على أمريكا التحضير لردود قاسم سليماني لا مراقبة تصريحات روحاني

كيف سيكون الرد الإيراني على العقوبات الأمريكية التي بدأ سريانها يوم أمس؟ تجيب صحيفة “وول ستريت جورنال” في افتتاحيتها أن الرجل الذي يمكن أن يرد هو جنرالها في الشرق الأوسط، قاسم سليماني. وقالت إن الرئيس الإيراني حسن روحاني رد يوم الإثنين بالطريقة المتوقعة على إعادة فرض العقوبات الأمريكية قائلا إنها “عقوبات غير عادلة وهي ضد القانون وقرارات الأمم المتحدة والمواثيق الدولية، وسنقوم بخرق الحصار“، وتعلق الصحيفة أن حسن روحاني مخطئ في حديثه عن القانون الدولي لأن الولايات المتحدة لم تفرض عقوبات جديدة بل وتقوم بإعادة فرض العقوبات الأمريكية السابقة. وتقول إن الرئيس باراك أوباما لم يعرض أبدا الاتفاقية النووية على مجلس الشيوخ ولهذا يستطيع دونالد ترامب الخروج منها وإلغاءها. ولكن ما يفكر به روحاني حسب الصحيفة هو أن إيران قد تتحمل رئاسة ترامب وتنتظر خروجه من الرئاسة.

وتعلق أن كلام روحاني لا يحمل ثقلا مقارنة مع موقف الرجل الذي تقول إنه “الرجل الحقيقي في طهران” أي قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري. وهو كما تقول مسؤول عن دعم الجماعات الإرهابية الوكيلة عن إيران حول العالم، فهو الرجل الذي سيقرر كيفية الرد والانتقام من المصالح الأمريكية وربما عبر العنف. وعلى الولايات المتحدة أن تكون جاهزة للرد.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.