جمعية تركية تفتتح سوقًا خيريًا لدعم القدس المحتلة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 9 نوفمبر 2018 - 2:12 مساءً
جمعية تركية تفتتح سوقًا خيريًا لدعم القدس المحتلة

افتتحت جمعية “ميراثنا” التركية سوقًا خيريًا في مدينة إسطنبول بمنطقة “أيوب سلطان”، بهدف دعم أنشطتها للإغاثة والبناء في مدينة القدس المحتلة ومحيطها.

وقالت المسؤولة في اللجنة النسائية للجمعية يلدز يورت سوار في تصريح لوكالة الأناضول إن السوق يحمل شعار “كنّ سبيلًا للخير في القدس”، ويضمّ منتجات مصنوعة يدويًا من قبل اللجان النسائية للجمعية، إضافة إلى ملابس تبرّع بها مصمّمون.

وأشارت إلى أن منتجات السوق يتمّ إنتاجها من قبل متطوّعات يقومن بحياكة كافة المنتجات اللازمة من المنسوجات المنزلية مثل: البُسط، وأغطية الطاولات والأسرّة.

وذكرت أن الجمعية كفلت نحو 250 يتيمًا، إضافة إلى 150 طالبًا جامعيًا، و500 عائلة في القدس المحتلة، ووزّعت لحوم الأضاحي على نحو 7 آلاف عائلة مقدسية، إضافة إلى كسوة 4 آلاف طفل في عيدي الفطر والأضحى.

و”ميراثنا”، جمعية تركية غير حكومية تأسّست عام 2008 بهدف حماية وإحياء التراث العثماني في مدينة القدس المحتلة، وتسعى إلى التعريف بالمسجد الأقصى.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.