معدات انفرادية ذكية في أيدي العسكريين الإيرانيين

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 5:37 مساءً
معدات انفرادية ذكية في أيدي العسكريين الإيرانيين

أعلن مساعد قائد الجيش الإيراني محمود موسوي عن وضع برنامج لتزويد القوات البرية وقوات الرد السريع في الجيش الإيراني بمعدات انفرادية ذكية على جدول أعماله.

وقال مساعد العمليات في جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية الأدميرال موسوي في حوار خاص مع وكالة “تسنيم” الإيرانية، ان توفير المعدات الانفرادية التي تساعد كوادرنا البشرية للقيام بمهامهم بأفضل شكل ممكن وأكثر أمنا، وضعت على جدول أعمال الجيش وفي هذا المجال قد خطت المنظمات التابعة للصناعات الدفاعية والشركات القائمة على المعرفة خطوات جيدة، حيث نتطلع إلى تزويد القوات بالمعدات الانفرادية الذكية من أجل مواجهة التهديدات”.

وأضاف موسوي انه “في مجال الكوادر البشرية ومع توفر البنية التحتية التعليمية لدى قوات الجيش الثلاث ومقر الدفاع الجوي، فإننا وصلنا إلى اكتفاء ذاتي كامل، وتخضع الكوادر الإنسانية إلى تدريبات في مختلف المجالات وتستفيد إلى اقصى درجة من فرص التدريب والمناورات وتجارب القادة العسكريين لاكتساب الخبرات اللازمة”.

وأكد انه “لا يمكن الإعتماد على تزويد القوات بالمعدات من الخارج، لانه في أي وقت نحتاج إلى هذه المعدات سوف يمتنع أعداؤنا من إعطاء هذه المعدات” وقال : “علينا الإتجاه نحو الاعتماد على المعدات الداخلية”، وأضاف “توصلنا إلى التقنية المحلية في مجال صناعة المقاتلات والمدرعات للقوات البرية والتي تمتزج بتعقيدات خاصة”.

واعتبر مساعد قائد الجيش لشؤون العمليات أن الشعب الإيراني يُعتبر الداعم الأكبر للقوات المسلحة، موضحا انه في مجال الردع العسكري نتمتع بظروف جيدة في الوقت الراهن ولدينا الاستعداد لمواجهة التهديدات.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.