ابن سلمان حاول إقناع نتنياهو بشنّ حرب على غزة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 3:24 مساءً
ابن سلمان حاول إقناع نتنياهو بشنّ حرب على غزة

كشف موقع “ميدال إيست آي” نقلًا عن مصادر داخل السعودية أن ولي العهد السّعودي محمد بن سلمان حاول اقناع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو بشنّ حرب على حركة “حماس” في قطاع غزة، وذلك ضمن مخطّط لإبعاد الانظار عن جريمة قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

ونقل الموقع عن المصادر أن إشعال الحرب في غزة كان من بين الاجراءات والسيناريوهات التي طرحها فريق عمل للطوارئ، والذي تم إنشاؤه بسبب التسريبات حول مقتل خاشقجي من قبل السلطات التركية، مشيرًا الى أن فريق العمل نصح ابن سلمان بان الحرب في غزة ستشتت انتباه الرئيس الاميركي دونالد ترامب وتجدد تركيز واشنطن على “الدور الذي تلعبه السّعودية بدعم مصالح “إسرائيل” الاستراتيجية”.

وتابع: “الفريق نصح ابن سلمان باستخدام كافة السبل من اجل “تحييد تركيا”، وبما في ذلك محاولات لرشوة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان عبر تقديم عروض بشراء اسلحة تركية وتصريحات من ابن سلمان ترمي الى دعم العلاقات بين الرياض وانقرة”.

وأكد الموقع أن “تركيا لديها تسجيلات لمحادثات بين مسؤولين سعوديين تعود الى تاريخ الثامن والعشرين من ايلول/سبتمبر، وهو اليوم الذي دخل فيه خاشقجي اول مرة الى القنصلية السعودية من اجل ترتيب اوراق طلاقه”، لافتًا الى أن “ذلك كان قبل ثلاثة ايام من ذهابه للمرة الثانية الى القنصلية حيث قتل”.

الموقع ذكر أن التسجيلات تكشف بان الملحق العسكري بالقنصلية السعودية باسطنبول المدعو “احمد عبد الله المزيني” لعب دوراً محورياً بقتل خاشقجي. كما تابع بان المزيني قد اخبر خاشقجي انه سيتولى ملفه شخصياً، و بان المزيني سافر اليوم التالي الى الرياض حيث التقى نائب الرئيس جهاز المخابرات السعودية احمد العسيري (الذي طرد من هذا المنصب مؤخراً)، مشيرًا الى ان العسيري هو احد قادة “فرقة النمر” التي تم انشائها من اجل اغتيال المعارضين السعوديين بالداخل و الخارج.

“ميدال إيست آي” تحدّث عن زعيم الفرقة التي قامت بقتل خاشقجي المدعو ماهر عبد العزيز مترب قدم احاطة الى القنصل السعودي محمد العتيبي قبل ان تقع جريمة القتل، وأضاف أن العتيبي غادر تركيا بتاريخ السادس عشر من شهر تشرين الثاني/اكتوبر الماضي،اي قبل يوم من قيام المحققون الاتراك بتفتيش منزله.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.