العدو يقرر تشكيل قيادة جديدة في منطقة حرمون‎

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 2:28 مساءً
العدو يقرر تشكيل قيادة جديدة في منطقة حرمون‎

أفاد موقع “والاه” الصهيوني أن رئيس هيئة الأركان في جيش الاحتلال غادي آيزنكوت قرّر مؤخرًا الموافقة على توصية قائد المنطقة الشمالية اللواء يوآل ستريك بإعادة تشكيل قيادة لحماية منطقة حرمون على خلفية التهديدات الجديدة في المنطقة من سوريا وإيران.

وبحسب مصادر في قيادة المنطقة الشمالية في جيش الاحتلال، في المرحلة الأولى بدأت كتيبت إحتياط التدرب وهي تعتمد على قوات وحدة الألبينيستيم (وحدة متخصصة في العمل في الثلوج) ووحدة استطلاع غولاني المتخصصة بالعمل في منطقة الشمال، وخاصة في منطقة حرمون، وفي الشهر الأخير يتدرب المقاتلون على خلفية هذه التهديدات وقريبًا جدًا سيبدأون العمل بإمرة قائد الاحتياط في القيادة، ضابط برتبة عقيد، وفيما بعد ستجري مراسم التأسيس بحضور قائد المنطقة”.

وأضاف الموقع بحسب مصادره العسكرية الصهيونية أن منطقة الشمال مرّت بتغييرات على خلفية عودة الجيش العربي السوري إلى منطقة الحدود والعمل المتجدد لقوات الأمم المتحدة”.

ورأى المصدر أنه على الرغم من سيطرة الجيش السوري على المنطقة، فإن فرض الهدوء ينفذ من قبل القوات الروسية وقوات الأمم المتحدة، وهناك خشية من قيام قوات إيرانية أو حزب الله باستغلال المنطقة الجغرافية المعقدة والحساسة لتنفيذ اعمال تخريبية معادية على خط المواقع”، على حدّ تعبيره.

وأشار “والاه” الى أن “قرار المؤسسة الأمنية بخصوص هذا الإجراء جاء من أجل التوفير في الموارد البشرية والميزانيات، وفي عام 2007 تم تطبيق الفكرة عمليًا لكن بعد سنتين أدركوا في هيئة الأركان العامة أنه على ضوء التهديدات والمتغيرات في المنطقة يجب إعادة الوضع إلى سابقه وتمّت إعادة تأسيس لواء حرمون كلواء مناطقي مستقل، ومع بدء ولايته كرئيس للأركان درس آيزنكوت مجددًا الواقع الأمني على الحدود الشمالية وقرر تفكيك اللواء المناطقي حرمون ودمجه مع فرقة الجولان في إطار إعادة تنظيم وتخفيض في الميزانية”.

بدوره، قال المتحدث باسم الجيش الصهيوني “يجري في هذه الأيام عمل اركاني في كل ما يتعلق بقيادة السيطرة في الإحتياط، والتي ستكون مسؤولة عن منطقة حرمون وعديد القوى البشرية التي ستتضمنها”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.