’ميديل ايست آي’: بومبيو أعد خطة إنقاذ الملك السعودي وولي عهده

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 - 2:17 مساءً
’ميديل ايست آي’: بومبيو أعد خطة إنقاذ الملك السعودي وولي عهده

أكد مصدر سعودي رفيع المستوى ان الملك السعودي وولي عهده يتبعان خارطة طريق أعدها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، تهدف إلى حمايتهما من تداعيات فضيحة جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

نقل موقع “ميديل ايست آي” في تقرير عن المصدر السعودي ، قوله إن بومبيو قدم الخطة شخصياً خلال لقائه الملك سلمان بن عبدالعزيز ونجله محمد بن سلمان خلال الشهر الماضي في الرياض”، موضحا ان الخطة تتضمن خياراً لإلقاء اللوم على أحد “الأشخاص الأبرياء” من الأسرة المالكة، من أجل حماية القيادة العليا في السعودية.

وأشار المصدر إلى ان هذا الشخص لم يتم اختياره بعد، وان القيادة السعودية احتفظت بالخطة لتستخدمها في حال تزايدت الضغوط على ابن سلمان، مضيفا ان حدوث هذا السيناريو لن يكون امراً مفاجئاً.

المصدر لفت إلى ان خطة بومبيو تضمنت خطوات عدة، وذكر انه سبق ان أكد الجانب الاميركي بتاريخ 18 تشرين الاول/أكتوبر الماضي أهمية إعطاء السعودية بعض الأيام الإضافية لاستكمال التحقيق، لإعطائهم وقتا إضافيا لاستكمال خطة بومبيو.

وذكر المصدر ان “القيادة السعودية نفذت كل ما طلبه بومبيو”، مشيرا إلى انه “منذ زيارة بومبيو إلى الرياض بتاريخ 16 تشرين الاول/كتوبر الماضي، سمح السعوديون للمحققين الأتراك بالدخول الى مبنى القنصلية السعودية باسطنبول، وأكدوا استعدادهم لتنسيق تحقيق سعودي تركي مشترك، إضافة إلى إرسال فريق سعودي إلى اسطنبول لمتابعة التحقيق، علاوة على اعتقال 21 مشتبهًا على الأقل.

التقرير نقل عن المصدر ان الخطوة المتبقية، المتمثلة بإلقاء اللوم على أحد أفراد الاسرة الملكية، قد تتخذ في حال لم يؤد اعتقال المشتبهين الى تخفيف الضغوط على الرياض. وأشار التقرير إلى ان التحقيق السعودي بمقتل خاشقجي وجه تهم التورط إلى اثنين من أقرب حلفاء ابن سلمان، هما نائب رئيس الاستخبارات السعودية السابق احمد العسيري وكبير معاوني ابن سلمان سعود القحطاني، إلا انه يتوقع ان يعيِّن هذين الشخصين بمناصب مهمة فيما بعد.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.