دريان التقى وفدا من ديوان العشائر العربية محمد سليمان: نرفض التطاول على مقام رئاسة الحكومة

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 29 نوفمبر 2018 - 4:31 مساءً
دريان التقى وفدا من ديوان العشائر العربية محمد سليمان: نرفض التطاول على مقام رئاسة الحكومة

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى النائب محمد سليمان الذي قال بعد اللقاء:” قدمنا التهاني لسماحة المفتي بذكرى المولد النبوي الشريف، ونحن دائما نأتي الى هذه الدار التي أبوابها مفتوحه للجميع لنتزود من حكمة صاحب السماحة ورؤيته القائمة على الاعتدال والوحدة، ونحن من هذه الدار التي هي مرجعيتنا نرفض التطاول على الرئيس المكلف وعلى حقوقه الدستورية، كما نرفض التطاول على مقام رئاسة الحكومة، ومن هذه الدار ندعو المعرقلين لتأليف هذه الحكومة الرجوع الى ضميرهم رأفة بالبلاد والعباد، لأن السقف إذا انهار سينهار على الجميع، ولا أحد فوق رأسه شمسية”.

واستقبل المفتي دريان وفدا من ديوان العشائر العربية في لبنان بحضور القاضي الشرعي الشيخ خلدون عريمط وبعد اللقاء قال الأمين العام للديوان جهاد المانع باسم الوفد: ” زيارتنا الى هذا الصرح الإسلامي والوطني الكبير هي للتأكيد بأننا جئنا من كل المناطق اللبنانية لنقول لسماحته المفتي باننا جنودا لهذه الدار وسيدها وهي مظلتنا ومرجعيتنا الدينية الدائمة، وان مرجعيتنا السياسية والوطنية هو الرئيس سعد الحريري بيّ كل المسلمين السنة، وهو المؤتمن على المصلحة الوطنية وعلى العيش الواحد بين اللبنانيين، وعلى عروبة لبنان، وعلى حقوقنا كمسلمين، وعلى حقوق اللبنانيين جميعا بالتعاون مع فخامة رئيس الجمهورية، وبقية القيادات الصادقة”.

اضاف :” جئنا لنقول لصاحب السماحة بأن مقام رئاسة مجلس الوزراء خط احمر، وصلاحيات رئاسة الحكومة خط احمر، ومقام سماحتكم خط احمر، ونحن جنود أوفياء لسماحته، وللرئيس الحريري، ونحن نعمل بتوجيهات سماحته والرئيس الحريري ومشروعنا كان وسيبقى الدولة اللبنانية ومؤسساتها، ولا نريد سلاحا إلا سلاح الدولة اللبنانية، ولا سلطة إلا سلطة الدولة، وخيارنا سيبقى لبنان أولا”.

وتسلم المفتي دريان من الكاتب يوسف مرتضى كتابه بعنوان ” المسلمون في روسيا”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.