السودان: المتظاهرون يحرقون مقرات الحزب الحاكم وأئمة يدعون إلى «الانحياز للشعب»

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 22 ديسمبر 2018 - 2:41 مساءً
السودان: المتظاهرون يحرقون مقرات الحزب الحاكم وأئمة يدعون إلى «الانحياز للشعب»

تجددت التظاهرات، أمس الجمعة، في الخرطوم ومدن سودانية أخرى، احتجاجا على ارتفاع أسعار الخبز، وخصوصا عقب خروج المصلين من المساجد.

وامتدت الاحتجاجات للمرة الأولى إلى حي الحاج يوسف شرق العاصمة الخرطوم.
وقال شاهد «بدأت الاحتجاجات في ثلاث مناطق في حي الحاج»، لافتا إلى أن المتظاهرين «اغلقوا الشارع الرئيسي في المنطقة».

السلطات تعلق الدراسة في الجامعات وتحجب مواقع التواصل

كما شهدت بعض الأحياء شرق مطار الخرطوم احتجاجات شارك فيها العشرات، ولكن الشرطة فرقتها باستخدام الغاز المسيل للدموع.
وشوهد جنود يحرسون محطات الوقود ومقار البنوك وهم مسلحون ببنادق الكلاشنيكوف، كما أفاد شهود.وأحرق محتجون في مدينة ربك عاصمة ولاية النيل الأبيض مقر الحزب الحاكم ومبنى ديوان الزكاة، وفق شهود.
وبين شاهد «أشعل المحتجون النار في مقر الحزب الحاكم (المؤتمر الوطني) وهم في حالة غضب، وذلك بعدما خرج مئات منهم من مساجد المدينة عقب صلاة الجمعة».
وأضاف «تم أيضا إحراق مبنى ديوان الزكاة ومخازن تابعة له».
المتحدث باسم حكومة ولاية النيل الأبيض نصر الدين محمد آدم أعلن في بيان بثته وسائل إعلام محلية حالة الطوارئ وفرض حظر التجول .كما علقت ولاية القضارف شرق البلاد، الدراسة في مدارسها.
وفي مدينتي دنقلا وعطبرة أضرم محتجون أيضاً النار في مكاتب تابعة لحزب المؤتمر الوطني الحاكم الذي يتزعمه الرئيس عمر البشير.
وأعلنت وزارة التعليم العالي «تعليق الدراسة في كافة جامعات ولاية الخرطوم (وسط) وذلك على إثر احتجاجات تشهدها الولاية».
وقال وزير التعليم العالي الصادق الهادي المهدي، إن «تعليق الدراسة يشمل جميع مؤسسات التعليم العالي الحكومية والأهلية والخاصة في الخرطوم».
وتوقفت وسائل التواصل الاجتماعي عن العمل في السودان، إذ تم حجب مواقع فيسبوك وتويتر وإنستغرام، وتعطيل تطبيقي واتساب وإيمو في الخرطوم وعدد من المناطق التي شهدت احتجاجات.
وعلق أئمة ودعاة على الاحتجاجات، فبث الداعية محمد هاشم الحكيم مقطعا مصورا دعا فيه أعضاء المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية لعدم التحول إلى جلادين، والانحياز للشعب بالنزول إلى الميادين والمطالبة بتنحي ا البشير.
وحذر الداعية عبد الحي يوسف، عبر تغريدة على «تويتر» عناصر القوات النظامية من مغبة سفك الدماء، كما نصح رجال الدولة بعدم الحرص على المناصب «بعد ثبوت الفشل».
المتحدث باسم الحكومة السودانية بشار جمعة، أكد أن «الاحتجاجات انحرفت عن مسارها السلمي».
وقال في بيان بثته وكالة الأنباء الرسمية (سونا) إن «الحكومة لن تتساهل مع محاولات التخريب والحرق».
وكانت الاحتجاجات على ارتفاع أسعار الخبز بدأت الأربعاء في مدينتي بورتسودان شرق البلاد وعطبرة شمالها، وامت22دت الخميس إلى مدن أخرى بينها الخرطوم التي تواصلت فيها الاحتجاجات حتى فجر الجمعة، وسط توقعات بتجددها اليوم.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.