موسكو رفضت الاجتياح التركي للمناطق الواقعة تحت سيطرة “قسد”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 30 ديسمبر 2018 - 3:35 مساءً
موسكو رفضت الاجتياح التركي للمناطق الواقعة تحت سيطرة “قسد”

كشف مصدر كردي، جانباً مما تناولته المحادثات بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره التركي مولود جاويش أوغلو، و”التفاهمات” التركية الروسية حول منبج و مدن شرقي الفرات في شمال سوريا، عقب اللقاء الذي جرى بين الجانبين بالعاصمة الروسية موسكو.

ونقلت مواقع كردية عن مصدر وصفته بـ “المطلع”، قوله، إنَّ موسكو رفضت الاجتياح التركي للمناطق الواقعة تحت سيطرة “قسد” وطلبت من أنقرة التريث إلى حين إقناع “حزب الاتحاد الديمقراطي” بالخروج من المنطقة ونشر قوات تابعة للجيش السوري على الحدود مع تركيا.

وأضاف المصدر، أنَّ تركيا طلبت من موسكو مصادرة أسلحة “الوحدات الكردية” والدخول إلى العمق السوري، وفق اتفاقية أضنة عام 1998 التي تنص على حماية تركيا لحدودها من أية قوى تهدد أمنها من داخل الأراضي السورية.

وأشار المصدر، إلى أن التفاهمات حول منبج ومدن شرق الفرات سوف تقدم إلى الرئيسين التركي والروسي لاتخاذ قرار نهائي بشأنها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.