الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا في الضفة ويهدم منزلا شمال القدس المحتلة‎

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 2 يناير 2019 - 4:12 مساءً
الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا في الضفة ويهدم منزلا شمال القدس المحتلة‎

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني اليوم الأربعاء 15 فلسطينيا في مناطق مختلفة بالضفة الغربية، واقدمت على هدم منزل يعود لعائلة المغربي بحجة البناء دون ترخيص في القدس المحتلة.

وفرضت قوات الاحتلال طوقا عسكريا محكما في محيط المنزل الواقع قرب مستوطنة “عطروت” الصناعية، المقامة على أراضي قلنديا وبير نبالا شمال مدينة القدس المحتلة.

واقتحمت دوريات عسكرية للاحتلال عدة مناطق في مدينة نابلس، وداهمت عدة منازل وبنايات، ودارت مواجهات مع شبان فلسطينيين تخللها إطلاق قنابل الصوت والغاز.

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر أمير اشتية من منزله بحي رفيديا، والأسير المحرر علاء سميح الأعرج من حي المعاجين، والأسير المحرر نضال خلف حج من قرية بيت دجن، وعمر إبراهيم الترتير من مخيم عسكر، كما اعتقلت صالح عامر من سكان قرية كفر قليل أثناء مروره بمركبته على حاجز زعترة جنوب نابلس.

وفي شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات خمسة شبان خلال مواجهات اندلعت بين شبان وجنود الاحتلال الذي اقتحموا مدينة جنين والمخيم، حيث تم اقتحام العديد من المنازل وتفتيشها والعبث بمحتوياتها وإخضاع قاطنيها لتحقيق ميداني.

كما داهمت قوات الاحتلال جنين واعتقلت الشاب محمد عدنان مخزومي وفتشت منزله وانتشرت في شوارع المدينة، كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة يعبد جنوب جنين واعتقلت المواطنين محمد جهاد حلمي أبو بكر، وأسامة خليل حيدر عمارنة وفتشت منزليهما.

أما في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال مواطنين عقب اقتحام منزليهما، حيث تم اعتقال لشاب بشار يعقوب البدوي بعد اقتحام منزله في مخيم العروب، كما اعتقلت قوة عسكرية أخرى الشاب حذيفة محمد زهور بعد اقتحام منزله في بلدة بيت كاحل.

إلى ذلك، داهمت قوات الاحتلال عددا من القرى والبلدات بمحافظة الخليل، منها بيت أمر وإذنا، وفتّشت عددا من المنازل، وسلمت عددا من المواطنين بلاغات مقابلة لمخابراتها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.