“الدولية للطاقة الذرية”: إيران تنفذ التزاماتها بموجب الاتفاق النووي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 31 يناير 2019 - 4:53 مساءً
“الدولية للطاقة الذرية”: إيران تنفذ التزاماتها بموجب الاتفاق النووي

قال يوكيا أمانو، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، الأربعاء، إن إيران تنفذ التزاماتها المتعلقة بالأنشطة النووية بموجب خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي)”.
جاء ذلك في كلمة ألقاها أمانو بمناسبة العام الجديد للوكالة التي تتبع الأمم المتحدة، وتتخذ من العاصمة النمساوية، جنيف مقرًا لها.
وأوضح أنهم كوكالة يواصلون التحقق، ومراقبة التزامات إيران المتعلقة بأنشطتها النووية في إطار خطة العمل الشاملة المشتركة، مشيرًا أن البرامج النووية لطهران، وكوريا الشمالية، ستشكل الأجندة الرئيسية للوكالة خلال العام 2019.
ولفت أن “إيران تنفذ التزاماتها المتعلقة بالأنشطة النووية بموجب خطة العمل المشتركة الشاملة”، مضيفًا “ومن الضروري أن تستمر طهران في تنفيذ تلك الالتزامات بالكامل”.
وكانت إيران ومجموعة الدول (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، قد توصلت في 14 يوليو / تموز 2015 إلى اتفاقية لتسوية المسألة النووية الإيرانية.
وعلى إثر ذلك أقرت خطة عمل شاملة مشتركة، أعلن في 6 يناير / كانون الثاني 2016 بدء تطبيقها.

وبعد وقت من توليه الرئاسة الأمريكية، أعلن دونالد ترامب، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران، ثم فرض أعلى مستوى من العقوبات الاقتصادية عليها، في مايو/آيار الماضي.
وعن البرنامج النووي لكوريا الشمالية ذكر أمانو أنهم مستعدون للعب دور من أجل التحقق من ذلك البرنامج حال التوصل لاتفاق بين الدول المعنية، مشيرًا أن الوكالة هي المؤسسة الدولية الوحيدة المخولة بالتحقق من ذلك.
وفي 12 يونيو/ حزيران الماضي، عقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون، قمة تاريخية في سنغافورة، تلاها إعلان بيان مشترك وقعه الطرفان.
وتضمن البيان التزاما من بيونغ يانغ بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، مقابل التزام الولايات المتحدة بأمن كوريا الشمالية.

الأناضول

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.