الحرس الثوري: قرار انسحاب امريكا من سوريا لم يكن خيارا وانما اضطرارا لتجنب المزيد من الهزائم

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 3 فبراير 2019 - 1:29 مساءً
الحرس الثوري: قرار انسحاب امريكا من سوريا لم يكن خيارا وانما اضطرارا لتجنب المزيد من الهزائم

أكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية في ايران، العميد حسين سلامي، أن تعزيز قدرات ايران الصاروخية استراتيجية لن تتوقف أبدا ولا يمكن لأحد كبحها، مشددا على انه “اذا تآمرت علينا اوروبا فسنضطر حينها للتوجه لإحداث طفرة استراتيجية بصناعة الصواريخ”.

وقال العميد سلامي في تصريح للتلفزيون الايراني، مساء السبت، حول الانجازات الدفاعية الايرانية طيلة 40 سنة من عمر الجمهورية الاسلامية، ان “قدراتنا الصاروخية واحدة من أركان قوة الردع الايرانية في ظل التهديدات التي يتعرض لها البلد”.

واضاف: إذا سعت الدول الأوروبية أو غيرها للتآمر علينا عبر نزع السلاح الصاروخي لايران فسنضطر حينها للتوجه لإحداث طفرة استراتيجية بصناعة الصواريخ، مضيفا “أوصي الجميع ألا يفاوضونا حول قدراتنا الصاروخية”.

وأشار العميد سلامي الى الانسحاب الاميركي من سوريا، قائلا “هذا القرار الامريكي لم يكن خيارا وانما كان اضطرارا لتجنب المزيد من الهزائم”.

وحذر الكيان الصهيوني من انه “لا عمق استراتيجيا له وانه يسوق نفسه باتجاه الفناء”، مضيفا ان “الاسرائيليين اذا ارادوا شن حرب محدودة علينا فانها لن تبقى محدودة ولو اشعلوها فسيكون فيها هلاكهم”.

وتابع العميد سلامي انه “لو لم نحارب الارهاب لكانت التفجيرات تهز قلب اوروبا وعلى الاوروبيين ان يشكروا تصدينا للارهاب”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.