الإمام الخامنئي: النظام الاميركي تجسيد للشر والعنف

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 8 فبراير 2019 - 2:37 مساءً
الإمام الخامنئي: النظام الاميركي تجسيد للشر والعنف

أكد آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي ان الولايات المتحدة الأمريكية هي تجسيد للشر والعنف، مشيرا إلى ان النظام الاميركي كان على الدوام يعتمد هذه السياسة لتحقيق اهدافه.

ولفت الإمام الخامنئي خلال استقباله عدداً من قادة ومنتسبي القوات الجوية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية تزامنا مع الذكرى السنوية للبيعة التاريخية التي قدمها الطيارون للإمام الخميني الراحل (رض) في 8 فبراير / شباط عام 1979 وانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية، إلى ان النظام الامريكي يجسد الشر والعنف ويفتعل الازمات والحروب، .

وقال : “هؤلاء يشتكون لماذا ترفعون شعار الموت لأمريكا، أولاً أقول للأمريكان، الموت لأمريكا أي الموت لترامب وجان بولتن وبومبيو، أي الموت لقادة امريكا الذين يتواجدون في هذه المرحلة”.

وتابع الإمام الخامنئي متوجها إلى الولايات المتحدة ان “الموت لأمريكا أي الموت لكم انتم القلة القليلة التي تدير هذا البلد، نحن لا شأن لنا بالشعب الامريكي، ولن يتخلى الشعب الايراني عن شعار الموت لأمريكا طالما أن الخبث الامريكي مستمر”.

كما أشار سماحته إلى مقترحات الاوروبيين للتبادل مع ايران، قائلا : “توصيتي للمسؤولين أن لايثقوا بهم فهم مثل امريكا، كنت أقول دائما منذ عدة سنوات في فترة المفاوضات النووية وفي الاجتماعات الخاصة مع المسؤولين والاجتماعات العامة لا تثقوا بوعود وابتسامات وتوقيع الامريكيين، فهؤلاء أيضاً ليسوا محط ثقة”.

واضاف : “لا اقصد أن لا كونوا على اتصال مع اوروبا، القضية هي قضية ثقة، هؤلاء يقومون بالاعتداء على المواطنين الذين يتظاهرون في شوارع باريس بينما يأتون ويتحدثون معنا بكل وقاحة عن حقوق الانسان، أنتم تعرفون ماهي حقوق الانسان في الاصل؟ لا اليوم ولا في الماضي ولا في تاريخكم لم تعرفوا حقوق الانسان”.

وقال : “لا يمكن الوثوق بهم واحترامهم، إنني رأيت التناقض الفرنسي والبريطاني مراراً، لدينا وسيكون لدينا علاقات مع جميع العالم إلا بعض الاستثناءات، لكن علينا ان نعلم مع من وحول ماذا نبرم الاتفاق”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.