أطعمة تزيد التفاؤل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 فبراير 2019 - 3:01 مساءً
أطعمة تزيد التفاؤل

ثمة أطعمة قادرة على تحسين المزاج، ودفعكم إلى التفكير بإيجابية، والإحساس بتفاؤل أكبر.

السمك (أحماض أوميغا 3)

تبين أن أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة بكثرة في الأسماك الدهنية (مثل السلمون، والرنكة، والسردين والتونة) يمكن أن تساعد على معالجة أعراض الاكتئاب، والتخفيف من التشاؤم والإحساس السلبي، وحثنا في المقابل على التفكير بإيجابية أكبر.

وأظهرت الدراسات الميدانية أن تناول أحماض أوميغا 3 بانتظام لفترة ثلاثة أشهر على الأقل يمكن أن يبدّل فعلاً مزاجنا، ويجعلنا أكثر مرحاً وتفاؤلاً.

الشاي

يستطيع الشاي الأخضر أو الأسود الخالي من الكافيين أن يحفز إحساس اليقظة لدينا، فيما يعمل الثيانين فيه – وهو حمض أميني موجود في مختلف أنواع الشاي- على تحسين الانتباه والتركيز. والواقع أن هذه اليقظة تؤثر إيجاباً في نشاطنا وتفاؤلنا، وتدفعنا إلى المضي قدماً في أعمالنا بحماس أكبر.

الخضروات والفاكهة (الكاروتينويد)

تؤكد الدراسات العلمية أن تناول الخضروات والفاكهة يمكن أن يحسن فعلاً التفاؤل والتفكير الإيجابي. فالاستهلاك المنتظم للفاكهة والخضروات العضوية يفضي حتماً إلى صحة أفضل، لاسيما وأن مضادات التأكسد الموجودة في تلك الأطعمة تجعل الإنسان أكثر تفاؤلاً. ويبدو أن الكاروتينويد (مثل البيتا كاروتين) تحديداً هي مضادات التأكسد المسؤولة عن التفاؤل والرفاهة العقلية. وتبين أن الأشخاص الذين يستهلكون الخضروات والفاكهة بانتظام يعانون أقل من الاكتئاب والقلق والمشكلات العقلية الأخرى، ويشعرون عموماً بالرضى عن حياتهم.

الفيتامين D

يؤكد الباحثون أن الفيتامين حيث يؤدي دوراً أساسياً في الصحة العقلية والاكتئاب، لأنه يزيد إنتاج السيروتونين، أحد الناقلات العصبية المسؤولة عن المزاج. لذا، يوصى عموماً بالتعرض قدر الإمكان لأشعة الشمس كي يتمكن الجسم من إنتاج الكميات اللازمة من الفيتامين D. وفي حال عدم الحصول على كمية كافية من الأشعة الشمسية، لا بد من اللجوء إلى المكملات الغذائية لتعويض النقص الحاصل وتزويد الجسم بكل احتياجاته. عندئذ، يتم إنتاج السيروتونين بكميات جيدة، ويتحسن المزاج، ونشعر بالمزيد من التفاؤل والإيجابية.

تجدر الإشارة إلى أن أبرز الأطعمة الغنية بالفيتامين D هي: السمك الدهني، والجبنة، وصفار البيض، وكبدة العجل.

السيلنيوم

تبين أن المزاج يتحسن كثيراً والتفكير يصبح إيجابياً في حال وجود كميات كافية من السيلينيوم في الجسم. وإذا حصل وتضاءلت كميات السيلنيوم في الجسم، بعتبر الدماغ هذا الأمر خطيراً جداً ويميل إلى الاكتئاب والتفكير السلبي. لا بد إذاً من تناول الأطعمة الغنية بالسيلنيوم، وأبرزها الجوز البرازيلي، والسمك، والخبز الكامل القمحة، وبذور دوار الشمس، والفطر، والدواجن والحبوب الكاملة.

الفيتامين B12

يعتبر الفيتامين B12 من الفيتامينات المهمة المحسنة للمزاج. فقد أظهرت الدراسات أن تضاؤل مستويات هذا الفيتامين في الدم يرتبط بالاكتئاب، فيما الكميات الصحيحة منه تساعد على إنتاج السيروتونين وبالتالي التفكير بإيجابية والإحساس بالمزيد من التفاؤل والحيوية. إليك أبرز الأطعمة المشتملة على الفيتامينات B12: سمك الاسقمري، ومنتجات الصويا، واللحم الأحمر، ومشتقات الحليب القليلة الدسم، والجبنة، والبيض.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.