واشنطن تخصص ربع ميزانية “البنتاغون” لـ عام 2020 للحروب الخارجية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 9 مارس 2019 - 11:05 صباحًا
واشنطن تخصص ربع ميزانية “البنتاغون” لـ عام 2020 للحروب الخارجية

تعتزم إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب يوم الاثنين نشر مشروع ميزانية وزارة الحرب للعام 2020 بحجم غير مسبوق قدره 750 مليار دولار، بحسب مصادر رفيعة المستوى في البيت الابيض.

ونقلت “بوابة أكسيوس” عن هذه المصادر قولها إن “مشروع الميزانية الذي يتضمن نفقات دفاعية غير مسبوقة، سيحال إلى “الكونغرس” الأميركي للموافقة عليه”.

ووفقا للبوابة، ينص مشروع ميزانية الدفاع على تخصيص 576 مليار دولار للنفقات الأساسية لـ”البنتاغون”، وسيتم استخدام المبلغ المتبقي لتمويل العمليات العسكرية خارج حدود البلاد.

وبرر مدير مركز تحسين المهارات القتالية اللفتنانت جنرال في الجيش الأميركي اريك ويسلي خطط بلاده لزيادة نفقاتها العسكرية بالقدرات المتنامية لروسيا والصين، ووفقا له، فإن “الجيش ركز طوال الخمسة عشر عاما الماضية على نظام اللواء لأنه قاتل بشكل رئيسي ضد الجماعات الإرهابية”، وفق ادعاءاته.

وأضاف ويسلي “في الوقت نفسه تتطلب مكافحة خصوم جدد مثل روسيا والصين بنية أكثر تعقيدًا للقوات المسلحة وأساليب القتال”، بحسب ما أشار الجنرال.

وبحسب ويسلي، فإن “العمليات العسكرية واسعة النطاق تتطلب على وجه الخصوص إنشاء فرق وجيوش ميدانية، لذلك، سيتعين على الجيش في السنوات التالية أن يتحسن وفقا لعقيدة العمليات متعددة الأجواء”.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أصبح من المعروف أن إدارة مشاريع الأبحاث الواعدة في “البنتاغون”(DARPA) تعتزم إحياء برنامج يعود لزمن الحرب الباردة لاحتواء روسيا.

وكان هذا البرنامج يتضمن إنشاء أسلحة ذكية وعالية الدقة، بإمكانها في حينها أن توقف الدبابات السوفيتية في حال تقدم الجيش الأحمر نحو أوروبا.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.