روحاني يلغي تكاليف تأشيرات الدخول بين إيران والعراق.. وتوقيع 5 مذكرات تفاهم بين البلدين

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 2:52 مساءً
روحاني يلغي تكاليف تأشيرات الدخول بين إيران والعراق.. وتوقيع 5 مذكرات تفاهم بين البلدين

أعلن الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني أن المواطنين الإيرانيين والعراقيين يستطيعون الحصول على تأشيرات للدخول إلى العراق وإيران من دون تكاليف مالية، مؤكدا أن إلغاء التأشيرات يؤجل إلى مراحل مستقبلية.

ووفي كلمة له اليوم الثلاثاء بحضور النخب والعشائر والشخصيات الاجتماعية والدينية العراقية، قال روحاني “لدينا آصرة بين العراق وايران يكونان فيها الى جانب بعضهما البعض، وعلاقاتنا مع العراق ليست موجهة ضد أي بلد آخر “.

وأضاف روحاني “نسعى الى تطوير العلاقات مع العراق على جميع المستويات، ونؤمن أن اقتصاد البلدين يكمل بعضهما البعض الآخر ، ولذلك ندعو الى الغاء التأشيرة بالكامل بين البلدين لتتوسع العلاقات بين الشعبين .كما اقترحنا على الجانب العراقي بأن يكون التبادل المالي بين البلدين وفق عملتيها المحلية” .

وشدّد الرئيس الايراني على ان وحدة الشعب العراقي تحظى بأهمية بالغة لايران واضاف: لو لم تكن هناك وحدة بين أبناء أي بلد فلن يتغلب على التحديات والاخطار التي يتعرض لها، هذا فضلًا عن ان وحدة العراقيين تخدم مصالح العراق والمنطقة .

وبحضور روحاني ورئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، جرى التوقيع على 5 وثائق ومذكرات تفاهم للتعاون بين طهران وبغداد.

وتم التوقيع على وثائق التعاون هذه مساء أمس الإثنين بمقر القصر الرئاسي في بغداد من قبل المسؤولين رفيعي المستوى للبلدين، وذلك في اليوم الأول من زيارة روحاني الى العراق التي تستمر ثلاثة أيام.

وكانت تشتمل الوثائق المبرمة على مذكرة تفاهم للتعاون بين وزارة الصناعة والتعدين والتجارة الإيرانية ووزارة التجارة العراقية، ومذكرة تفاهم للتعاون حول إنشاء مشروع خط بصرة-شلمجة السككي، ومذكرة تفاهم حول تيسير عملية إصدار التأشيرات للمستثمرين والتجار ورجال الأعمال.

كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون المشترك بين الجانبين في المجالات العلاجية والطبية، الى جانب مذكرة تفاهم بين وزارتي النفط الإيرانية والعراقية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.