الحملة الوطنية لتحرير الأسير جورج عبدالله أقامت وقفة امام السفارة الفرنسية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 17 مارس 2019 - 4:22 مساءً
الحملة الوطنية لتحرير الأسير جورج عبدالله أقامت وقفة امام السفارة الفرنسية

جدّدت الحملة الوطنية لتحرير الأسير جورج عبدالله المطالبة بـ”حرية جورج عبد الله المأسور في فرنسا منذ 35 سنة، والمخطوف خلافًا لأي مسوّغ قانوني، أقله منذ 6 سنوات”.

وأقامت الحملة وقفة حاشدة أقامتها أمام السفارة الفرنسية في بيروت أمس، هتف خلالها المتظاهرون بحرية عبدالله وحملوا لافتات باللغتين العربية والفرنسية اعتبروا فيها أنّ “جورج عبدالله يمثل التحرر والدولة الفرنسية تمثل الاستعمار”، وأن “السلطة اللبنانية خاضعة لسجّاني جورج عبدالله وأن حريته معركة بوجه السلطة والاستعمار

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.