جبهة العمل أشادت بعملية أرئيل: لتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 17 مارس 2019 - 4:20 مساءً
جبهة العمل أشادت بعملية أرئيل: لتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية

أشادت “جبهة العمل الاسلامي في لبنان” بـ” العملية التي نفذها أحد الفلسطينيين في مستوطنة “أرئيل” والتي أدت إلى قتل أربعة جنود اسرائيليين وإصابة اثنين جراح أحدهما خطرة، وبالتالي مغادرة المنفذ من مكان العملية إلى مكان مجهول”.

ولفتت الجبهة في بيان لها إلى أن “هذه العملية الفدائية الجهادية والجريئة تأتي في سياق الردّ على جرائم العدو المحتل التي يرتكبها بحق الشعب الفلسطيني، ورداً على الغارات الوحشية “حوالي 100 غارة” والتي استهدفت منذ يومين قطاع غزة العزة وأدت إلى جرح عدد من المدنيين وأحدثت دماراً هائلاً في المنازل والممتلكات والمصانع والأراضي الزراعية”.

واعتبرت الجبهة أن “العمليات العسكرية المقاومة هي الرد الوحيد والناجح على جرائم العدو الصهيوني في حق الشعب الفلسطيني المظلوم، وهي الرد على تهويد القدس والمسجد الأقصى بل وتحرير كل الأرض المقدسة المغتصبة”.

من ناحية أخرى طالبت الجبهة المعنيين في الداخل الفلسطيني بـ”تحقيق المصالحة الوطنية وتنفيذ بنودها وإغلاق هذا الملف نهائياً كي لا يبقى جرحاً نازفاً يستنزف طاقات الشعب الفلسطيني الصامد ويفتح المجال أمام المصطادين في الماء العكر وأمام العدو الصهيوني الغاشم لاستهداف المقاومة وحاضنتها الشعبية في محاولات يائسة ومكشوفة لتحجيم تلك المقاومة أو إضعافها من خلال الأوضاع المعيشية والاقتصادية الصعبة التي يعيشها المواطنون بسبب التضييق المالي المتعمد على قطاع غزة”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.