كرامي استقبل وفدا من تحالف القوى الفلسطينية: المقاومة هي التي تحرر الأرض

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 1 أبريل 2019 - 1:32 مساءً
كرامي استقبل وفدا من تحالف القوى الفلسطينية: المقاومة هي التي تحرر الأرض

أكد رئيس “​تيار الكرامة​” النائب ​فيصل كرامي​ في ​طرابلس​ خلال استقباله وفدا من تحالف ​القوى الفلسطينية​ في ​الشمال​ أنه “لا يسعنا الا الترحيب بكم ، وتحية للأخوة في ​الفصائل الفلسطينية​ في “يوم الأرض”، ومن خلالهم تحية لكل فلسطين ولكل ​المقاومة​ في فلسطين وفي ​العالم العربي​، ونشد على أيديهم في هذا اليوم العظيم، وقد قدمنا اقتراحين على الاخوة: ان يتحول كل يوم جمعة في العالم العربي كله إلى يوم أرض كما هي الحال في غزة، التي تقاوم باللحم الحي، وان ننفذ نحن وإياهم، في القريب العاجل، بوقفة شعبية كبيرة في طرابلس من اجل التعبير عن الموقف الوطني والعروبي، والقومي الذي تختزنه هذه المدينة في داخلها في سبيل هذه القضية”.

ولفت كرامي الى أن “الأمر الآخر هو أننا نؤمن بأن المقاومة الجماعية والمقاومة الفردية، كبطولة الشهيد عمر أبو ليلى هي الشعلة التي من خلالها ستبقى المقاومة مضيئة في عالمنا العربي والتي ستحرر الأرض. لقد قلنا للأخوة بأن العالم بات اليوم مرتاحا اكثر، لأن من يقبع في البيت الابيض صريح، وبكل وقاحة وصراحة يهدي أراضينا ويعلن عن نياته، فسقطت كل الأقنعة وسقطت مبادرات السلام وسقطت كل التسويات، وبقي أمامنا الخيار الأوحد وهي المقاومة، فإن شاء الله ستكون بداية طريق النصر وان تعود فلسطين إلى الحضن العربي وإلى عاصمتها القدس”.

بعد ذلك، استقبل كرامي المحامي محمد نديم الجسر، وعرض معه “التطورات في لبنان والعالم العربي، واوضاع مدينة طرابلس ودورها المحوري في دعم القضايا القومية والعربية ومحاربة الفساد والمفسدين ورفع الحرمان المتمادي عن كاهل المدينة واهلها”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.