بسبب اضطهاد عائلتهما.. شقيقتان سعوديتان تفرّان إلى جورجيا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 18 أبريل 2019 - 2:29 مساءً
بسبب اضطهاد عائلتهما.. شقيقتان سعوديتان تفرّان إلى جورجيا

طلبت شقيقتان سعوديتان اللجوء خلال وجودها في دولة جورجيا، بعد هروبهما من عائلتيهما في السعودية في أحدث حالة لفرار فتيات من المملكة.

ودشنت الشقيقتان “مها السبيعي” (28 عاما) و”وفا السبيعي” (25 عاما) يوم أمس الأربعاء، حسابا على “تويتر” باسم “GeorgiaSisters”، وأكدتا أنهما عرضة للخطر وأنه سيتم قتلهما إذا أُرغمتا على العودة إلى السعودية.

وقالت “مها” و”وفا”: “نحن شقيقتان سعوديتان فرتا من المملكة ونلتمس اللجوء، لكن العائلة والحكومة السعودية علقتا جوازات سفرنا والآن نحن محاصرتان في جورجيا”، واضافتا :”لقد هربنا من اضطهاد عائلتنا لأن القانون في السعودية أضعف من أن يحمينا”.

وذكرت الشابتان السعوديتان أن والدهما وأشقاءهم الذكور وصلوا إلى جورجيا ويبحثون عنهما. وقالت “مها” في مقطع فيديو منشور على حسابهما “نحن في خطر.. نحن في حاجة لحمايتكم. نريد دولا ترحب بنا وتحمي حقوقنا”.

بموازاة ذلك، تفاعل عددٌ من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي مع مناشدة الشقيقتين السعوديتين، وقاموا بتدشين وسم #SaveSaudiSisters، لحشد الدعم لمناشدتهما.

وتواصل معهما نائب مدير منظمة “هيومن رايتس ووتش” في أسيا فيل روبرتسون على حسابهما على “تويتر”، وقال: “أرسلت للتوّ رسالة بريد إلكتروني لفريقنا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وللاستفسار أيضا عمن لدينا في جورجيا”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.