البطش: “صفقة القرن” مشروع أمريكي- دولي لتأمين وجود الكيان الصهيوني 100 عام

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 29 أبريل 2019 - 10:01 صباحًا
البطش: “صفقة القرن” مشروع أمريكي- دولي لتأمين وجود الكيان الصهيوني 100 عام

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشيخ خالد البطش، أن الوحدة الوطنية والمقاومة كفيلةٌ بإسقاط مشروع “صفقة القرن”، الذي يحاك ضد قضيتنا الوطنية.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها البطش، مساء الأحد، في حفل تأبين القائد الوطني الكبير أبو صالح القطاوي، بمخيم المغازي للاجئين، وسط القطاع.

ونوّه البطش إلى أن “صفقة القرن” مشروع أمريكي- دولي، يهدف لتأمين وجود الكيان الصهيوني لمدة 100 عام قادم، وتأمين الأمن له.

وأشار إلى أن هذه المؤامرة الكبيرة التي تحاك ضد شعبنا تأتي بمساعدة أطراف دولية خوفاً على مصالحها مع الاحتلال.

وشدد البطش على ضرورة تحقيق الوحدة الوطنية، وإنهاء حالة الانقسام، وإعادة ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي، باعتبار ذلك كله جداراً منيعاً لصد المؤامرة و”صفقة القرن”.

وتطرق البطش لسيرة ومسيرة القائد القطاوي، قائلاً: “إن الحديث عن الفقيد أبو صالح كبير، لما كان يحمله من تاريخ حافل بالتضحيات والمقاومة والجهاد في كل الميادين”، معتبراً أن فقدانه سبب ألماً كبيراً لكل من عرفه وشاركه مسيرته النضالية.

وتحدّث عن الدور البارز للفقيد القطاوي في حمل هموم الناس، وسعيه ليل نهار من أجل إنهاء الانقسام، وإعادة اللحمة بين أبناء الشعب الفلسطيني.

وأشاد البطش بدور الجبهة الشعبية النضالي، مستعرضاً محطات عدة منها، ارتقاء أمينها العام أبو علي مصطفى شهيداً، واعتقال العدو لخلفه القائد أحمد سعدات أسيراً، وتقديمها لآلاف الشهداء والجرحى والأسرى، ما يؤكد صدق نهجها بتحرير فلسطين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.