اعتقالات في القدس المحتلة واقتحام للمسجد الاقصى فجر اليوم

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 24 يناير 2020 - 2:45 مساءً
اعتقالات في القدس المحتلة واقتحام للمسجد الاقصى فجر اليوم

اقتحمت شرطة الاحتلال فجر اليوم الجمعة باحات المسجد الاقصى المبارك في محاولة لإفراغ الحرم القدسي من المصلين في أعقاب صلاة الفجر.

وتوافد مئات الفلسطينيين المقدسيين إلى المسجد الأقصى، فجر اليوم، رفضًا للإجراءات الأمنية المشددة ضد الفلسطينيين، التي تفرضها دولة الاحتلال على المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي في الخليل، ومحاولات السيطرة الكاملة عليهما.

وتمارس سلطات الاحتلال إجراءات تضييق بحق المقدسيين في عدة مناطق في القدس، بما يشمل نقاط التفتيش المنتشرة في كل مكان، وتعيق حركة المواطنين، واقتحام عدة محلات تجارية وتفتيش مركبات المواطنين.

كما اعتقلت شرطة الاحتلال فجر اليوم 13 فلسطينيًا على الأقل، في مدينة القدس المحتلة.

وقال مركز معلومات وادي حلوة إن قوات الاحتلال الإسرائيلي نفذت، فجر اليوم، حملة اعتقالات واسعة في مدينة القدس.

وأشار المركز إلى أنّ المخابرات وشرطة الاحتلال اقتحمت منازل فلسطينية في كافة أحياء مدينة القدس، واعتقلت عددًا من الشبان، بينهم سيدة وصحافيون، كما استدعت آخرين للتحقيق.

وبين الذين طالتهم حملة الاعتقالات في القدس المحتلة، فجر اليوم: المعلمة هنادي الحلواني – وادي الجوز؛ الصحافي عبد الكريم درويش – بيت حنينا؛ محمد نادر العلمي – الصوانة؛ مروان الرشق – راس العامود؛ أحمد الجولاني – البلدة القديمة؛ تامر خلفاوي – البلدة القديمة؛ محمد عاشور – الطور؛ الصحافي أمجد عرفة – راس العامود؛ محمد حجازي – البلدة القديمة؛ محمد جعبري – البلدة القديمة؛ محمد صندوقة – البلدة القديمة.

واستدعت مخابرات الاحتلال كلا من: بهجت الرازم – البلدة القديمة؛ حازم الشرباتي – وادي الجوز؛ أحمد فاخوري – البلدة القديمة؛ ومحمد الهشلمون – راس العامود.

وكان العديد من المواطنين الفلسطينيين خاصة الشبان قد تلقوا مساء أمس رسائل نصية مجهولة المصدر تحذرهم من القيام بأية أعمال احتجاج خلال صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، وفي الوقت نفسه ترحب بهم وتدعوهم لالتزام الهدوء والحفاظ على النظام.

ومن بين من تلقى مثل هذه الرسائل أئمة ورجال دين ومصورون صحافيون، من بينهم الشيخ نور الرجبي.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.