بري يدعو اللبنانيين لالتزام منازلهم واستئناف العمل التشريعي بتقنية الفيديو

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 مارس 2020 - 1:29 مساءً
بري يدعو اللبنانيين لالتزام منازلهم واستئناف العمل التشريعي بتقنية الفيديو

وجّه رئيس مجلس النواب نبيه بري رسالة الى اللبنانيين دعاهم فيها الى إلتزام البيوت والإستجابة الى الإرشادات والتوجيهات وأن يكونوا المجتمع الحي والمرصوص في مواجهة الفيروس الوبائي كورونا.

وجاء في نص الرسالة:
“يا لبنان
أيها الأرز المثابر في تراب الأرض
أيها الغني بالحياة
يا ثلوجَ الاغنيات
ياشمسَ الصباحات
التي لا تنطفىء….
أيها الكلمةُ التي تتفتح باسمها زهور الإنسان
أيها الزمنُ المغسول بالضوء والأعياد
المباركُ المقدس
الملفوفُ بالخبز والملح وعرق الجبين
أيها الفرحُ المقيم على الأجفان
أيها البلد الشاهد والشهيد
تنهضُ من اسماء ابنائك
فلا يسكت الصمتُ
تزدهر بالوقت
وتزفَّ قراك أغمارًا من النجوم
إلى السماء
أيها الوطنُ الذي تجاهر بالشوقَ إلى ابنائك ويجاهرون بحنينهم إليك…”

أيها اللبنانيون يا ابنائي ويا بناتي
حماية الوطن اليومَ: أمام عدو بعنوان فيروس وبائي: أن تلتزموا بيوتكم وأن تستجيبوا إلى الارشادات والتوجيهات وأن تكونوا المجتمع الحيّ المرصوص…
وطنكم بيتكم.. حمى الله لبنان وابناءه

من جهة ثانية، أصدر الرئيس بري بيانًا قال فيه “مع تطور تقنيات التواصل الإجتماعي أصبح من المسلم به الإعتماد على تقنيات الإتصال الجديدة “صوت وصورة” وأصبحت هذه التقنيات تستخدم للمحادثات بين الدول دون الحاجة للإنتقال، وفي ظل الأزمة الحاصلة وصعوبة التنقل والإلتقاء وحرصاً منا على الحفاظ اعلى درجات الإنتاجية التشريعية”.

وبعد التشاور مع هيئة مكتب المجلس، قرّر عقد جلسات نيابية تشريعية ورقابية اذا اقتضى الأمر من خلال تقنية الفيديو كونفرنسنغ video conferencing عبر مؤسسات متخصصة، الأمر الذي يوفر وقت وكلفة إنتقال الأشخاص الى مكان واحد، مشيرًا الى أن هذا يمكن إدارة الجلسات بشكلٍ فعال بالإضافة الى انها تسمح بتسجيل الجلسة صوتاً وصورة للأرشيف.

كما دعا رؤساء ومقرري اللجان لإستئناف نشاطاتهم إبتداءً من مطلع الأسبوع المقبل لإستعادة الحيوية التشريعية وبمد الهيئة العامة بما ينجز من مشاريع وإقتراحات قوانين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.