هل تفشّى “كورونا” بين القيادات الصهيونية؟

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 2 أبريل 2020 - 1:16 مساءً
هل تفشّى “كورونا” بين القيادات الصهيونية؟

ذكرت وسائل إعلام العدو عن أن رئيس الموساد يوسي كوهين سيدخل الى الحجر الصحي مدة ثلاثة أيام في مكتبه بعد أن اتضح أنه اجتمع بوزير الصحة الصهيوني يعقوب ليتسمان والذي أعلن صباح اليوم أنه أُصيب بفيروس كورونا مع زوجته.

بالموازاة، رجّحت مصادر إسرائيلية، وفق ما تنقل وسائل إعلام العدو، أن يدخل رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو مجددًا الى الحجر الصحي بعد ما تبيّن أنه اجتمع مع ليتسمان قبل ثمانية أيام.

ونتيجة لذلك، أعلنت وزارة الصحة الاسرائيلية أيضًا، أن المدير العام للوزارة موشيه بن سيمون سيدخل الى الحجر الصحي، وسيكون في منشأة بمستشفى شيبا ومن هناك سيقوم بإدارة مهامه.

وبحسب إعلام العدو، يبدو أن ليتسمان اجتمع خلال الأسبوعين الماضيين مع غالبية القيادات في الكيان الصهيوني وسيضطر معظمهم الى المكوث في الحجر الصحي حاليا.

ومن الذين اجتمع معهم: رئيس الحكومة، رئيس مجلس الامن القومي ، وزراء، مدراء في وزارة الصحة والمالية.

كذلك حضر ليتسمان جلسة التصويت لاختيار رئيس الكنيست.

القناة الثانية الاسرائيلية أفادت من جهتها أنه من المتوقع أن يخضع كبار المسؤولين في وزارة الصحة الصهيونية للحجر بعد اجتماعهم بوزير الصحة في الأيام القليلة الماضية.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.