الحريري – جعجع: وداعًا للحبّ المبتادل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 يونيو 2020 - 1:23 مساءً
الحريري – جعجع: وداعًا للحبّ المبتادل

يبدو أن العلاقة انفجرت علنًا بين رئيس حزب المستقبل سعد الحريري ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع. التوتر المترسِّب بين الرجليْن منذ حادثة احتجاز الحريري في السعودية، عاود الظهور. لم يعد الطرفان يُخفيان خلافهما.

عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، هاجم الحريري جعجع بوضوح لا ريب فيه، قال له مباشرة “بونجور حكيم، ما كنت عارف انو حساباتك هالقد دقيقة. كان لازم اشكرك لانو لولاك كان من الممكن انو تكون نهايتي”، وأضاف “معقول حكيم؟ انت شايف مصيري السياسي كان مرهون بقرار منك؟ يعني الحقيقة هزلت.. يا صاير البخار مغطى معراب او انك بعدك ما بتعرف مين سعد الحريري”.

كلام الحريري جاء ردًا على تصريحات لجعجع أدلى بها لصحيفة الأهرام المصرية قال فيها “لم أتخلَّ عن دعم سعد الحريري، لكن الظروف كانت غير مناسبة على الإطلاق لتوليه رئاسة الحكومة وكان من الممكن أن تكون نهاية له هذا اعتقادنا وحساباتنا”، مضيفًا “كنّا وما زلنا بحاجة إلى تغيير كبير في لبنان حيث لا يمكننا ان نستكمل المسيرة بنفس الطريقة ونفس الأشخاص في السنوات العشر الأخيرة، مجموعة عوامل أدت إلى ذلك”.

وأردف جعجع “صراحة، كان متيسرًا أن يقوم تيار المستقبل باختيار شخصية على غرار الرئيس حسان دياب لترأس الحكومة وكان الوزير وليد جنبلاط مع هذا الرأي أيضًا، لكنه لم يرشح اسماً لرئاسة الحكومة ولم ير الأمر مناسبًا”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.