الشيخ شعبان على رأس وفد من حركة التوحيد زار المفتي إمام مهنئاً بتوليه سدة الإفتاء في طرابلس” الرجل المناسب في المكان المناسب

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 13 يونيو 2020 - 11:28 صباحًا
الشيخ شعبان على رأس وفد من حركة التوحيد زار المفتي إمام مهنئاً بتوليه سدة الإفتاء في طرابلس” الرجل المناسب في المكان المناسب

زار الأمين العام لحركة التوحيد الإسلامي فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان على رأس وفد من الحركة، سماحة الشيخ محمد إمام للتهنئة بتكليفه القيام بمهام مفتي طرابلس والشمال بحضور الحاج مالك علوش والشيخ عمار شعبان.
المفتي الشيخ محمد إمام رحب بالشيخ بلال شعبان والوفد المرافق مستذكرا الراحل العلامة الشيخ سعيد شعبان والعلاقة التاريخية مع عائلته بكلمات وجدانية.
الوفد هنأ الشيخ إمام بتوليه قيادة إفتاء طرابلس مؤكداً أنه خير من يمثل العلماء وسط سيرة ذاتية ناصعة يشهد بها الجميع، آملا أن تقوم دار الفتوى بدورها الرائد المعهود لتكون ملهمة للسياسيين ، مؤكدين على التواصل مع سماحته لما فيه خدمة طرابلس وأهالي الشمال وكل لبنان واضعين كل الإمكانات و العلاقات التي تمتلكها الحركة بين يديه.
وتمنّى الوفد تأمين الكفايات التي تستدعي الاستقلالية المطلوبة للائمة والعلماء ليكونوا مؤثرين غير متأثرين
ولتكون دار الفتوى هي المرجعية العليا والمطلعة على أحوال المسلمين واللبنانيين .
واعتبر الوفد أن الشيخ إمام هو الرجل المناسب في المكان المناسب وسط إجماع اهالي طرابلس والشمال على سماحته ، آملين في عهده عودة المدينة الى دائرة القرار والتأثير لا التأثر والى دورها الوطني الحقيقي.
واعتبر الوفد أن الثقة هي من أتت بالشيخ محمد إمام في سدة الإفتاء في طرابلس ومحبة أبناء الفيحاء هي من كلّفت الشيخ إمام بمنصبه الجديد، متمنين العمل على تنمية أوقاف طرابلس للتكامل والتكافل لما فيه مصلحة عاصمة الشمال .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.