مستشار ابن زايد: الإمارات ستمضي في علاقاتها مع دمشق

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 يونيو 2020 - 1:14 مساءً
مستشار ابن زايد: الإمارات ستمضي في علاقاتها مع دمشق

قال عبد الله عبد الخالق الأكاديمي الإماراتي ومستشار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إن قانون “قيصر” الأمريكي الذي يفرض عقوبات على سوريا غير ملزم للإمارات، مشيرًا إلى أن أبو ظبي ستمضي في علاقتها مع دمشق.

جاء ذلك رداً على إعلان الولايات المتحدة معارضتها الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الإماراتية في سياق إحياء العلاقات مع الجمهورية العربية السورية، إذ علّق الممثل الأمريكي المعني بشؤون سوريا “جيمس جيفري”، خلال مؤتمر صحفي عقده الأربعاء، بشأن بدء تطبيق قانون قيصر، حول إعادة فتح الحكومة الإماراتية سفارتها في دمشق وزيارة وفد إماراتي إليها مؤخرا أن “الإمارات تعرف أننا نرفض اتخاذ الدول مثل هذه الخطوات… أكدنا بوضوح أننا نعتبر ذلك فكرة سيئة”.

وأضاف عبد الله أن الإمارات “دولة ذات سيادة، وتتخذ قراراتها وعلاقاتها مع بقية الدول بناءً على مصالحها الوطنية التي تعرفها أكثر من أمريكا أو من أي طرف آخر”، مشيرًا إلى أن قانون “قيصر” هو قانون أمريكي وليس دوليا، أي أنه غير ملزم للإمارات، موضحًا أن أبو ظبي “ستراعي علاقاتها مع واشنطن باعتبارها من أكبر شركائها في المنطقة، ولكن في الوقت نفسه ستمضي في علاقاتها مع دمشق”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.