العدو يسعى لتكريم جنوده ممّن خدموا في جنوب لبنان

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 يوليو 2020 - 1:32 مساءً
العدو يسعى لتكريم جنوده ممّن خدموا في جنوب لبنان

بعدما أحيا الكيان الصهيوني في شهر أيار/مايو الماضي ذكرى مرور 20 عامًا على الاندحار من لبنان، عيّن رئيس الأركان في جيش الاحتلال أفيف كوخافي بمصادقة من وزير الحرب بيني غانتس، لجنة تفحص إمكانية منح وسام معركة لمَن خدم في جنوب لبنان إبّان احتلاله.

وبحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت”، سيترأس اللجنة وزير الحرب السابق شاؤول موفاز الذي كان رئيسًا للأركان حين حصل الانسحاب، على أن تتالّف من رئيس شعبة القوة البشرية اللواء موتي ألموز، قائد الفيلق ٤٧٩ ورئيس لواء النظرية والتوجيه اللواء يعقوب بانجو، قائد الكليات العسكرية، اللواء ايتيفيروف، رئيس المحكمة العسكرية للاستئناف اللواء دورون بايلوس، إضافة الى قادة الألوية في الاحتياط غيورا آيلاند، موشيه كبلينسكي وعيدونحوشتان.

“يديعوت” أشارت الى أنه إذا قررت اللجنة التوصية بمنح وسام معركة، فإنها ستدرس أيضًا منح اسم للمعركة، لافتًة إلى أن اللجنة ستنقل توصياتها إلى رئيس الأركان ووزير الحرب في الأشهر المقبلة.

ووفق الصحيفة، باركت لجنة العمل الاعتراف بالحرب في الحزام الأمني في لبنان تشكيل اللجنة، وقالت إن ” الاعتراف بالحرب مسألة مهمة لمئات العائلات “الثكلى” الذين فقدوا “أعزاءهم” على أرض لبنان، ولآلاف الجرحى والمرضى النفسيين من جراء سنوات القتال في الحزام الأمني، وللجنود الذين شاركوا في الحرب الأطول في تاريخ “إسرائيل””، حسب تعبيرها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.