الصين للولايات المتحدة: فلتتوقفوا عن التدخل بشؤوننا وإلّا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 يوليو 2020 - 2:08 مساءً
الصين للولايات المتحدة: فلتتوقفوا عن التدخل بشؤوننا وإلّا

أدانت الصين بشدة تحرك الجانب الأمريكي للتوقيع على ما يسمى بمشروع قانون الحكم الذاتي في هونغ كونغ ليصبح قانونًا.

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان لها إن الولايات المتحدة وقعت حديثًا على ما يسمى بـ”مشروع قانون الحكم الذاتي في هونغ كونغ” ليصبح قانونًا، والذي كان قد صدق عليه الكونغرس الأمريكي، في تجاهل للاحتجاجات الصينية الجادة.

وأضاف البيان إن هذا القانون يشوه تشريع الأمن الوطني لهونغ كونغ بنية سيئة ويهدد بفرض عقوبات على الصين، وينتهك القانون الدولي والأعراف الأساسية التى تحكم العلاقات الدولية على نحو خطير، ويمثل تدخلًا صارخًا في شؤون هونغ كونغ وشؤون الصين الداخلية.

وذكر البيان أن الحكومة الصينية تعارض بشدة وتدين بقوة هذه الخطوة التي اتخذتها الولايات المتحدة.

وأشار البيان إلى أن هونغ كونغ منطقة إدارية خاصة في الصين، قائلًا إن شؤون هونغ كونغ من شؤون الصين الداخلية، ولا يحق لأي دولة أجنبية التدخل فيها، وإن الصين مصرة بحزم على دعم سيادتها وأمنها وحماية رخاء واستقرار هونغ كونغ ومعارضة التدخل الخارجي في شؤون هونغ كونغ، ومحاولة الولايات المتحدة عرقلة تطبيق قانون الأمن الوطني في هونغ كونغ لن تنجح.

وأضاف البيان أن الصين ستتخذ الإجراءات اللازمة لحماية مصالحها المشروعة وستفرض عقوبات على الأفراد والكيانات الأمريكية ذات الصلة.

كما حث البيان الجانب الأمريكي على تصحيح أخطائه وعدم تطبيق المشروع والتوقف عن التدخل في شؤون هونغ كونغ وشؤون الصين الداخلية الأخرى بأي شكل من الأشكال، محذرًا أنه إذا أصر الجانب الأمريكي على السير في الاتجاه الخاطئ، فإن الصين ستردّ بحزم.

حكومة منطقة هونغ كونغ

كما أعرب مكتب اتصال الحكومة المركزية الشعبية الصينية بمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة عن إدانته الشديدة لإقرار الولايات المتحدة ما يسمى قانون الحكم الذاتي في هونغ كونغ، ومعارضته للتدخل الأمريكي الصارخ في شؤون المنطقة.

وقال مكتب الاتصال في بيان إن الولايات المتحدة في تجاهل لاحتجاجات الصين واعتراضاتها المتكررة، شوهت قانون الأمن الوطني لهونغ كونغ وأصرت على إقرار ما يسمى قانون الحكم الذاتي في هونغ كونغ.

وأضاف البيان أن هذا يمثل تدخلًا سافرًا في شؤون الصين الداخلية وانتهاكًا صارخًا للإرادة المشتركة لـ1.4 مليار مواطن صيني، بينهم أبناء الوطن في هونغ كونغ أنفسهم، معربًا عن شديد المعارضة والإدانة له.

وتعهدت حكومة المنطقة بتوفير الدعم الكامل للحكومة المركزية الصينية في اتخاذها إجراءات مضادة.

وأكد المتحدث باسم حكومة منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة أن الأخيرة تعرب عن شديد أسفها إزاء الخطوة الأمريكية، وأنه من قبيل النفاق أن تتخذ الولايات المتحدة إجراءات تهاجم بها الصين عبر خلق المشكلات في هونغ كونغ تحت ذريعة حقوق الإنسان والديمقراطية والحكم الذاتي، في حين أن واشنطن تندفع نحو ذلك انطلاقًا من اعتباراتها السياسية الخاصة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.