السلطات البحرينية تُلاحق رافضي التطبيع

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 14 أكتوبر 2020 - 10:06 صباحًا
السلطات البحرينية تُلاحق رافضي التطبيع

أعلنت وزارة الداخلية البحرينية ملاحقتها النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الرافضين لاتفاقية التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، واتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

واتهمت الوزارة الحسابات المناهضة للتطبيع بإثارة الفتنة وتهديد السلم الأهليّ والنسيج الاجتماعيّ، وقالت: “سيتمّ اتخاذ الإجراءات القانونية بشأن هذه الحسابات وما تبثه من مضامين مخالفة للقانون ومبادئ السلم الأهلي والنسيج الاجتماعي”.

وعلى الرغم من المظاهرات الأسبوعية في مناطق مختلفة بالبحرين المنددة بالتطبيع مع “تل أبيب”، والمطالبة بضرورة تراجع الحكومة عن تلك الخطوة، تزعم الوزارة أنَّ الحسابات المناهضة للتطبيع “تدار من خارج البلاد، ومن قِبل شخصيات محكومة في قضايا إرهابية وهاربة خارج البلاد”.

يُذكر أنّ السلطات الأمنيّة في البحرين اعتقلت خلال الأسابيع الماضية العديد من المواطنين على خلفيّة مشاركتهم في فعاليات مناهضة للتطبيع مع العدوّ الصهيونيّ، كما اعتقلت مواطنًا على خلفيّة إلقائه قصيدة تدعم الشعب الفلسطيني.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.