الداخلية اليمنية: مقتل العنصر الرئيسي في خلية اغتيال الشهيد الوزير حسن زيد

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2020 - 4:05 مساءً
الداخلية اليمنية: مقتل العنصر الرئيسي في خلية اغتيال الشهيد الوزير حسن زيد

أعلنت وزارة الداخلية اليمنية، اليوم السبت، مصرع العنصر الرئيسي في خلية اغتيال شهيد الوطن وزير الشباب والرياضة حسن زيد.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أنه بالتعاون مع جهاز الأمن والمخابرات، لقي المجرم محمد علي أحمد حنش مصرعه بعد مقاومته الحملة الأمنية في منطقة حورور بمديرية ميفعة عنس بمحافظة ذمار.

واستشهد وزير الشباب والرياضة حسن زيد، الثلاثاء الفائت، على أثر عملية اغتيال غادرة نفذتها عناصر تابعة للعدوان السعودي الأمريكي بمنطقة حدة بالعاصمة صنعاء، في جريمة لاقت إدانات واسعة.

وكانت الداخلية اليمنية أعلنت، مساء الأربعاء، مصرع اثنين من منفذي جريمة الاغتيال، والتي تقف وراءها أجهزة استخبارات دول العدوان، موضحة أن منفذي الجريمة هما سائق الدراجة النارية المجرم ياسر أحمد سعد جابر مثنى، والمنفذ المباشر بإطلاق النار المجرم إبراهيم صالح عبد الله الجباء.

وبيّنت أنه “بعد رصد دقيق ومتابعة مستمرة تمكنت الأجهزة الأمنية من الوصول إلى منفذي الجريمة في مديرية ميفعة عنس مدخل منطقة حورور في ذمار، وتمت محاصرة مكان تواجد المجرمَين وعند مناداتهما بتسليم أنفسهما باشرا بإطلاق النار تجاه رجال الأمن وألقيا قنبلة هجومية ما أدى لإصابة عنصر من رجال الأمن”.

وأوضحت أنه خلال الاشتباك قُتل منفذ جريمة الاغتيال المجرم إبراهيم صالح عبد الله الجباء، وأصيب المجرم ياسر أحمد سعد جابر بإصابة خطيرة توفي على إثرها.

وأمس الجمعة، ودّعت صنعاء في موكب جنائزي مهيب جثمان شهيد الوطن حسن زيد في مراسم رسمية وشعبية حاشدة، وأقيمت المراسم بحضور قيادات وجموع من المواطنين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.