واشنطن تنسحب رسميًا من اتفاقية الأجواء المفتوحة

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 23 نوفمبر 2020 - 11:50 صباحًا
واشنطن تنسحب رسميًا من اتفاقية الأجواء المفتوحة

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية انسحابها رسمياً من اتفاقية الأجواء المفتوحة الرامية إلى تعزيز الشفافية في الأنشطة العسكرية وتسهيل مراقبة تحديد الأسلحة والاتفاقات الأخرى.

وأشار بيان صادر عن نائب الناطق باسم الخارجية الأمريكية كال براون إلى قرار الرئيس دونالد ترامب في 22 أيار/مايو الماضي، حول انسحاب واشنطن من الاتفاقية المذكورة.

وأوضح براون أن فترة الإخطار الرسمي للشركاء بالانسحاب والبالغة مدتها 6 أشهر، قد انتهت اعتباراً من الأحد 22 تشرين الثاني/نوفمبر 2020، لتنسحب واشنطن رسمياً من الاتفاقية.

وأكد أن الولايات المتحدة الأمريكية ليست طرفاً بعد الآن في اتفاقية “الأجواء المفتوحة”.

وفي 22 أيار/مايو الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، اعتزام بلاده الانسحاب من اتفاقية “الأجواء المفتوحة”، متهما روسيا بعدم الالتزام ببنودها.

وقال ترامب، إن بلاده لن تعود إلى المعاهدة حتى إيفاء روسيا بمسؤولياتها تجاه الاتفاقية، مضيفًا: “هذه فرصة عظيمة لعقد صفقة جديدة”.

الجدير بالذكر أن روسيا والولايات المتحدة من بين 34 دولة موقعة على اتفاقية “الأجواء المفتوحة”، الرامية إلى تعزيز الشفافية في الأنشطة العسكرية، وتسهيل مراقبة تحديد الأسلحة والاتفاقات الأخرى.

وتسمح الاتفاقية المبرمة عام 1992، والتي بدأ العمل بها في 2002، بتحليق طائرات مراقبة غير مسلحة في أجواء الدول الأعضاء، بهدف تعزيز التفاهم المتبادل والثقة، عبر منح الأطراف دورا مباشرا في جمع المعلومات عن القوات العسكرية والأنشطة التي تهمها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.