مرجع أمني : لبنان ما يزال في عين العاصفة الإرهابيّة والمعلومات الأمنية خطيرة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 6 ديسمبر 2020 - 9:28 صباحًا
مرجع أمني : لبنان ما يزال في عين العاصفة الإرهابيّة والمعلومات الأمنية خطيرة

أكّد مرجع أمني كبير لصحيفة “الجمهورية”، تعليقًا على ما كُشف النقاب عنه في اجتماع ​المجلس الأعلى للدفاع​ حول وجود مخاطر من أعمال أمنيّة واغتيالات، أنّ “المعلومات الأمنية المتوافرة لدى ​الأجهزة الأمنية​ هي في منتهى الخطورة، وفَرضت اتخاذ إجراءات احترازيّة على أكثر من مستوى، وقد جرى إبلاغ بعض الشخصيّات بضرورة اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر”.

ورَفض المرجع تحديد أسماء الشخصيّات الّتي أُبلغت بتشديد إجراءاتها الأمنيّة، مشدّدًا على أنّ “الوضع في منتهى الدقّة والحساسيّة، و​لبنان​ ما يزال في عين العاصفة الإرهابيّة، حيث هناك معلومات عن تحضيرات تجري من قبل بعض الخلايا الإرهابيّة لضرب استقرار لبنان وإدخاله في أتون الفوضى، والأجهزة الأمنيّة على اختلافها في حال من الجهوزيّة الكاملة لتَدارُك أي طارئ”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.