تحذير من خطورة المخطط الاستيطاني الجديد في القدس ودعوة للمجتمع الدولي للتدخل

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 15 ديسمبر 2020 - 11:52 صباحًا
تحذير من خطورة المخطط الاستيطاني الجديد في القدس ودعوة للمجتمع الدولي للتدخل

حذّرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات من خطورة الخطة الاستيطانية الجديدة التي أعلنت عنها بلدية الاحتلال في القدس المحتلة، والمتمثلة ببناء 8300 وحدة استيطانية، مؤكدة أنها تهدف إلى القضاء على الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة.

وقالت الهيئة في بيان صحفي إن عملية الاستيطان في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية تتزايد بشكل دائم لا ينقطع، حيث تعمل حكومة الاحتلال على زيادة الاستيطان وطرح مشاريع كثيرة في القدس الشرقية لإقامة آلاف من الوحدات الاستيطانية الجديدة.

وشدد الأمين العام للهيئة، حنا عيسى، على أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي مصرة على المضي قدما في سياساتها الاستيطانية، مستغلة حالة الصمت الدولي، موضحاً أن خطورة هذا المشروع الضخم تكمن في استمراريته على مدى سنوات طويلة، حيث إن مخطط بلدية الاحتلال أن يتم الشروع في التنفيذ بحلول عام 2021، على أن تستمر الأعمال فيه حتى عام 2040.

وطالب عيسى المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل لوقف هذا الجنون الاستيطاني الذي يقضي وبشكل كامل على أية فرصة حقيقية لتحقيق السلام العادل والشامل لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967.

وكانت ما يسمى “لجنة التخطيط والبناء” في بلدية الاحتلال، قدمت مخططا استيطانياً بعنوان “مخطط رئيسي جديد”، سيتم بموجبه تغيير حدود مدينة القدس المحتلة ويوسع حدود “منطقة تل بيوت الصناعية” من البداية إلى النهاية، ويحول المنطقة الصناعية الى سكنية وتجارية ومنطقة ترفيه وتنزه وقاعات أفراح ومدينة ملاهٍ وغيرها.

كما قدمت اللجنة خطة رئيسية ضخمة جديدة ومحدثة لمنطقة بيت صفافا وأجزاء من منطقة الولجة بعمق وبدائرة قطرها 5 كم لتوسيع وتحديث ما يسمى بـ(المنطقة الصناعية تلبيوت)، والتي سيتم على جزء منها بناء آلاف الوحدات الاستيطانية وأبراج العمل، وستتم إزالة قاعات الاحتفالات والكراجات في المنطقة الصناعية، في تلك المنطقة وتوسيع البناء في المنطقة الحدودية التي تأتي امتدادا لحدود المدينة مع مستوطنة “جيلو” ومنها الى بيت لحم، وتوسيع طريق الانفاق جنوباً الى التجمع الاستيطاني “كفار عتصيون”، واضافة مسلكين إضافيين لاستيعاب الحركة الاستيطانية الواسعة في 5 مستوطنات ذات كثافة قد تتضاعف في غضون السنوات المقبلة.

كما تتضمن الخطة الرئيسية رفع نسبة البناء الاستيطاني في المساحة المقدرة بـ 5 كم عبر بناء أبراج يصل ارتفاعها إلى 30 طابقًا، والتي ستحتوي على 8300 وحدة استيطانية سكنية جديدة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.