ترامب يعفو عن مرتكبي مجزرة ساحة النسور: تشجيع على الإفلات من العقاب!

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 23 ديسمبر 2020 - 1:23 مساءً
ترامب يعفو عن مرتكبي مجزرة ساحة النسور: تشجيع على الإفلات من العقاب!

قبل رحيله بحوالي شهر عن البيت الأبيض، يواصل الرئيس الأميركي الحالي اتخاذ قرارات مثيرة للجدل، عبر منحه عفوا شمل 4 مقاولين في شركة “بلاكووتر” الأميركي، ارتكبوا مجزرة ساحة النسور في العاصمة العراقية بغداد.

وفي هذا السياق، اعتبر الكاتب دانيال لاريسون في مقالة نشرتها مجلة “ذا أميركان كونسيرفاتيف” الأميركية أن المقاولين الـ4 هم مجرمو حرب، وقال إن “مجزرة ساحة النسور تركت وصمة عار كبيرة في سجل الولايات المتحدة، وذكر أنها “أدت إلى استشهاد 17 مدنيا من بينهم امرأتان وولدان كان عمرهما 8 أعوام و11 عاما”.

وشدد الكاتب على أن المرتزقة الأربعة المتهمين هم مذنبون من دون أدنى شك، واصفا مجزرة النسور بأنها “فظاعة لا مبرر لها”.

وتابع أن منح العفو لهؤلاء الأربعة لا علاقة له بتصحيح سير العدالة بل يأتي في سياق مساعدة مجرمين متهمين على الإفلات من العقاب.

وذكر الكاتب أن “ترامب وعندما كان مرشحًا دعا إلى العودة لاستخدام أساليب التعذيب”، مضيفاً أنه “منح العفو إلى مجرمي حرب بعد ان أصبح رئيسًا”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.