الحاج حسن: استشهاد قادة النصر لن يزيدنا إلا عزيمة وإصرارا على خط المقاومة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 يناير 2021 - 2:05 مساءً
الحاج حسن: استشهاد قادة النصر لن يزيدنا إلا عزيمة وإصرارا على خط المقاومة

رعى رئيس تكتل نواب بعلبك الهرمل الدكتور حسين الحاج حسن رفع الستارة عن جدارية للشهيدين اللواء قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس في ساحة البياضة في بعلبك، خلال احتفال تخلله عرض عسكري رمزي لثلة من المجاهدين.

أكد رئيس تكتل نواب بعلبك الهرمل الدكتور حسين الحاج حسن أن استشهاد القائدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ومن معهما، لن يزيدنا إلا عزيمة وتصميماً وإصرارا ومكابرة للقوى المستكبرة على طريق الحرية والكرامة والشهادة، وقال: “إنه لوهم إن ظن الأميركي أنه باغتيال القادة سيبطل المسيرة أو يحيدها عن مسارها”.

وأضاف الحاج حسن خلال حفل أقيم احياء لذكرى قادة النصر في بعلبك، حيث جرى رفع الستارة عن جدارية للشهيدين في ساحة البياضة، أن “الشهادة هي الدليل على أن محور المقاومة وخط المقاومة يزداد عزيمة وقوة وارادة، وكلما سقط لنا شهيد أو مجاهد ازددنا عزيمة وقوة وإصرارا”.

وتابع الحاج حسن: “لقد كان للشهيدين الدور الكبير في تحرير وتعزيز وتقوية خيار ومحور المقاومة من فلسطين إلى لبنان وسوريا والعراق واليمن، إلى كل بقعة فيها مقاومة، إذ كلما سقط شهيد كان للدم فعله بتعزيز هذا الخيار”.

وشدد على أن محور المقاومة أصبح اليوم أكثر قوة وعزيمة وتجهيزا وارادة، وأن تهديدات العدو اليوم تعبر عن مشروعه بنهب خيرات المنطقة، ولا تزيدنا حركة التطبيع العربية إلا تمسكا بالمقاومة وتحرير فلسطين من البحر إلى النهر.

وختم بالقول: “مهما ازدادت الضغوطات فخيار التطبيع يبقى خيار الذل والهوان، وخيار المقاومة هو الخيار الصحيح الذي يوصل الأمة إلى النصر”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.