لأول مرة.. الإمارات تتيح بث قناة إخبارية إسرائيلية

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 4 يناير 2021 - 1:38 مساءً
لأول مرة.. الإمارات تتيح بث قناة إخبارية إسرائيلية

أعلنت شركة “اتصالات” الإماراتية، عن بدء إدراج قنوات “إسرائيل نيوز 24” الإسرائيلية في الباقات الأساسية التابع لها بدون أي رسوم إضافية.

وأطلق الشركة الرائدة في مجال الاتصالات بالإمارات، قنوات “إسرائيل نيوز 24” التي تبث من فلسطين المحتلة عبر “eLife” و”Switch TV”، وهما خدمات التلفزيون والمحتوى لدى المجموعة، لتصبح القنوات الأولى التي تبث من الأراضي المحتلة والمتاحة في الإمارات.

يشار إلى أن مجموعة “اتصالات” هي واحدة من شركات الاتصالات الرائدة في العالم في الأسواق الناشئة، وتقدم مجموعة من خدمات المحتوى والتلفزة و”eLife” و”Switch TV”.

وتقدم “eLife” لعملائها مجموعة متنوعة من المحتويات، تضم أكثر من 500 قناة خطية مباشرة وستة قنوات خطية 4K وخدمات “SVOD” وغيرها.

والخدمة متوفرة في الإمارات وتقدم مزيجًا من المحتويات من بلدان مختلفة بلغات مختلفة الى جانب القنوات الرياضية، وذلك حسب الطلب.

ويمكن لعملاء وزبائن “eLife” مشاهدة “إسرائيل نيوز 24” على كل من القناة 537 (بالإنجليزية) وعلى القناة 520 (بالعربية).

و”Switch TV” هي خدمة “OTT” الجديدة من اتصالات، والخدمة متوفرة في الإمارات وتقدم مزيجًا من المحتوى التلفزيوني من الدول العربية وآسيا والدول الغربية، وتحتوي على مكتبة فيديو عند الطلب مع أكثر من 10000 ساعة من المحتوى المتاح.

وتستفيد “Switch TV” من منصة التلفزيون السحابية الخاصة بـ “Cinema Media” بالإضافة إلى عروض الفيديو لتزويد مشتركيها بخدمة شاشات متعددة، وفيها سنجد “إسرائيل نيوز 24” متاحة لمشتركي Switch TV على القنوات 264 (بالإنجليزية) و265 (بالعربية).

“إسرائيل نيوز 24” هي شبكة إخبارية دولية تدير ثلاث قنوات بثلاث لغات: العربية والإنجليزية والفرنسية، انطلقت عام 2013، وتبث الأخبار الدولية إلى جانب تغطية واسعة لما يحدث في الأراضي المحتلة، من إستوديوهاتها الرئيسية في ميناء مدينة يافا وكذلك من إستوديوهاتها في الولايات المتحدة وأوروبا.

الشبكة هي جزء من “Altice Group”، المملوكة لرجل الأعمال باتريك درهي وبإدارة فرانك ملول.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.