تدريبات عسكرية مزدوجة في بحر الصين الجنوبي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 فبراير 2021 - 11:24 صباحًا
تدريبات عسكرية مزدوجة في بحر الصين الجنوبي

في سياق التّوتر الذي تشهده منطقة المحيط الهندي بين الولايات المتحدة والصين على خلفية عدد من القضايا، أعلنت البحرية الأمريكية اليوم عن القيام بعمليات تدريب وتنسيق مزدوجة في بحر الصين الجنوبي بين سفن وطائرات مجموعتين من حاملات الطائرات.

ويجرى هذا التدريب بين مجموعة “Theodore Roosevelt Carrier Strike Group”، ومجموعة “Nimitz Carrier Strike Group”، إذ أشارت البحرية الأمريكية إلى أنّ “سفن وطائرات المجموعتين الضاربتين نسّقت العمليات في منطقة شديدة التّهريب، لإثبات قدرة البحرية الأمريكية على العمل في بيئات صعبة”.

وأجرَت المجموعات الضاربة عددًا من التدريبات التي تهدف إلى زيادة إمكانية التّشغيل البيني بين الأصول، وكذلك قدرات القيادة والتحكم.

وقال الأدميرال دوج فيريسيمو قائد مجموعة “كاريير سترايك” إنّ “التّدريب مع مجموعة كاريير سترايك 11 في بحر الصين الجنوبي هو فرصة ثمينة للغاية من خلال عمليات مثل هذه، مضيفًا أنّه نضمن أنّنا بارعون من الناحية التكتيكية في مواجهة التحدي المتمثّل بالحفاظ على السلام، ونحن قادرون على الإستمرار في الإظهار لشركائنا وحلفائنا في المنطقة، أنّنا ملتزمون بتعزيز حرية وانفتاح منطقة المحيطين الهندي والهادئ”.

وكرَدّ على التّدريبات الأميركية، أكّدت وزارة الخارجية الصينية أنّ بكين ستواصل إتّخاذ الإجراءات اللازمة لضمان سيادتها وأمنها، قال المتحدّث باسم الوزارة، وانغ ون، اليوم: “بكّين ستواصل اتّخاذ الإجراءات اللّازمة لضمان سيادتها وأمنها، وذلك بعد أن قالت الولايات المتّحدة إنّ حاملتي طائرات أمريكيتين أجريتا تدريبات مشتركة في بحر الصين الجنوبي”.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.