قرصنة العدوان للسفن اليمنية تجبرها على أن تعود أدراجها

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 13 مارس 2021 - 1:12 مساءً
قرصنة العدوان للسفن اليمنية تجبرها على أن تعود أدراجها

اضطرت إحدى سفن المشتقات النفطية اليمنية المحتجزة من قبل تحالف العدوان الأمريكي السعودي لأكثر من 10 أشهر، إلى مغادرة منطقة الإحتجاز قبالة سواحل جيزان وعادت أدراجها.

وقال مصدر في شركة النفط اليمنية أن السفينة “بندنج فيكتوري” اضطرت لمغادرة منطقة الاحتجاز بسبب تعرضها لسلسلة من الأعطال الناتجة عن بقائها في منطقة الاحتجاز لأكثر من 10 أشهر، مؤكداً أن عدد السفن المحتجزة حتى مساء الجمعة وصل إلى 13 سفينة نفطية.

ويواصل تحالف العدوان السعودي الأمريكي القرصنة البحرية واحتجاز سفن المشتقات النفطية اليمنية، ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة، رغم حصولها على تصاريح من الأمم المتحدة، مما يزيد من تفاقم الكارثة الإنسانية بسبب توقف العديد من القطاعات الخدمية والحيوية في اليمن، خاصة المستشفيات والكهرباء والمياه وشاحنات نقل البضائع وشاحنات نقل النفايات.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حركة التوحيد الاسلامي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.